كوريا الشمالية: مستعدون للتخلي عن النووي لكن بشروطنا

واشنطن هي من طلبت أولاً الجلوس على طاولة المفاوضات

واشنطن هي من طلبت أولاً الجلوس على طاولة المفاوضات

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 28-05-2018 الساعة 16:57
بيونغ يانغ - الخليج أونلاين


ذكرت وسائل إعلام كورية شمالية رسمية، اليوم الاثنين، أن بيونغ يانغ أبدت استعدادها للتخلي عن سلاحها النووي لكن وفق جدول زمني تحدده بنفسها.

وجاء في مقال نشرته صحيفة "رودونغ سينمون" التابعة للحزب الحاكم في كوريا الشمالية ووكالة الأنباء المركزية الرسمية أن بيونغ يانغ "تمضي في مسار حددته لنفسها وفقاً لجدولها الزمني، بغض النظر عما قد يقوله الآخرون".

وأضاف المقال أن تدمير موقع التجارب النووية، الخميس الماضي، جاء ضمن قرار "جريء" من جانبها "للمشاركة في تطلعات وجهود المجتمع الدولي لوقف إجراء التجارب النووية بالكامل".

ولم يكشف المقال عن تفاصيل بشأن الجدول الزمني المقترح من جانب بيونغ يانغ.

وبالأمس، نفت كوريا الشمالية تطلعها إلى تلقي مساعدات اقتصادية من الولايات المتحدة الأمريكية مقابل "نزع أسلحتها النووية"، ردّاً على ادعاءات أطلقتها وسائل إعلام أمريكية بتقديم مساعدات إلى بيونغ يانغ مقابل تنفيذ طلبات واشنطن.

اقرأ أيضاً:

واشنطن تعلن استئناف الإعداد لقمة ترامب-جونغ أون

وذكرت صحيفة "رودونغ سينمون" أن وسائل الإعلام الأمريكية تظهر للرأي العام في بلادها أنّ كوريا الشمالية جلست على طاولة المفاوضات، أملاً بمساعدات اقتصادية.

وأوضحت الصحيفة أنّ واشنطن هي من طلبت أولاً الجلوس على طاولة المفاوضات.

وأعرب الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، في وقت سابق، عن تطلعه إلى عقد قمة سنغافورة مع زعيم كوريا الشمالية، كيم جونغ أون، في موعدها المقرر يوم 12 يونيو المقبل، بعد أن أعلن، الخميس الماضي، إلغاءها.

مكة المكرمة