كيري للسوريين: تفاوضوا "بحسن نية" وجنيف فرصة تاريخية

شدد كيري على أن نظام الأسد وحلفاءه هم المصدر الأول للقتل والتعذيب في سوريا

شدد كيري على أن نظام الأسد وحلفاءه هم المصدر الأول للقتل والتعذيب في سوريا

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 31-01-2016 الساعة 22:22
واشنطن - الخليج أونلاين


ناشد وزير الخارجية الأمريكي، جون كيري، كل أطراف الصراع في سوريا التفاوض "بنية حسنة" في جنيف بغية التوصل لحل يوقف الحرب، وأكد أن استمرار الصراع يهدد المنطقة كلها.

وقال كيري في كلمة مسجلة خاصة للشعب السوري، بثت الأحد بعد أقل من يوم على وصول وفد المعارضة إلى جنيف: "إن العالم يرغب في تحرك الطرفين لاستعادة السلم وتخفيف الأزمة على السوريين"، مذكراً "بوجود 13.5 مليون سوري بحاجة لمساعدات إنسانية، بينهم ستة ملايين طفل".

وتحدث عن وجود مئات الآلاف من الأشخاص في المناطق المحاصرة محرومين من المساعدات، وقال إن أقل من 1% من المناطق المحاصرة تحصل على المساعدات، واتهم النظام السوري باعتماد الحصار "كتكتيك متعمد" ضد المدنيين، في مخالفة صريحة لقانون الحرب.

وتابع كيري: "إن الأمم المتحدة قدمت 113 طلباً لتقديم مساعدات لم يوافق النظام إلا على 13 منها، وإن على الأسد مسؤولية جوهرية لتسهيل إيصال المساعدات إلى المناطق المحاصرة".

وشدد على أن "نظام الأسد وحلفاءه هم المصدر الأول للقتل والتعذيب في سوريا، وأنهم شكلوا مغناطيساً استقطب المقاتلين الأجانب وساهم في خلق تنظيم داعش".

وطالب كيري الجميع بالعمل على استغلال فرصة مفاوضات جنيف لوضع حد للنزاع استناداً إلى بيان جنيف والقرار الأممي 2254. وقال إن التوصل لحل سياسي سيضعف تنظيم "الدولة".

وأكد أنه لا وجود لحل عسكري في سوريا، واعتبر أنه بغياب المفاوضات "سيستمر سفك الدماء حتى تدمير آخر مدينة وآخر رمز للحضارة في سوريا"، وقال إن ترك الأمور على حالها سيدفع الصراع ليعم المنطقة.

مكة المكرمة