كيري لمحمد بن نايف: روسيا فقدت سيطرتها على الأسد

الوقائع السياسية والميدانية تخالف تصريحات كيري

الوقائع السياسية والميدانية تخالف تصريحات كيري

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 20-09-2016 الساعة 09:36
واشنطن - الخليج أونلاين


اعتبر وزير الخارجية الأمريكية، جون كيري، أن موسكو فقدت سيطرتها على رئيس النظام السوري بشار الأسد.

جاء ذلك خلال اجتماع الوزير الأمريكي بالوفد السعودي، الذي ترأسه ولي العهد، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الداخلية، الأمير محمد بن نايف، وحضره وزير الخارجية، عادل الجبير، على هامش انعقاد أعمال الدورة السنوية الـ71 للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، التي تبدأ أعمالها الثلاثاء.

وقال الوزير كيري: "إن روسيا فقدت سيطرتها على بشار الأسد، الذي يقصف شعبه منذ أعوام، ويقصف قوافل المساعدات باستمرار"، في إشارة إلى هجوم بالطيران الحربي على قافلة مساعدات إنسانية تابعة للأمم المتحدة، الاثنين، أوقع ما لا يقل عن 15 قتيلاً، وعدداً من الجرحى.

وأضاف كيري: "هذا الأسبوع سنجمع الحقائق حتى نعرف ما نحن عليه قبل أن نتخذ القرار"، من غير أن يوضح مزيداً من التفاصيل.

لكن الوقائع السياسية والميدانية تشير إلى تعزيز العلاقات بين الطرفين، وتطوير أساليب التنسيق العسكري في استهداف المعارضة، فضلاً عن تطوير القاعدة العسكرية الروسية في طرطوس وتوسيعها، واحتكار موسكو لقاعدة حميميم كقاعدة عسكرية روسية كبيرة قادرة على استضافة أسلحة نووية.

وفي يونيو/حزيران الماضي، عبّر الأسد عن "تفاجئه السار جداً" بزيارة وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، "شخصياً" إلى دمشق، مؤكداً أنه لم يكن يعلم بالزيارة.

وقبل ذلك، في أكتوبر/تشرين الثاني، استدعى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، بشار الأسد إلى الكرملين في زيارة خاطفة وسريّة، دون أي مرافقة وعلى طائرة روسية.

مكة المكرمة