كيف أحيا ترامب التحالف الفارسي - الإسرائيلي من جديد؟

يقوم الرأي الإيراني حول اليهودية على الأساس نفسه الذي وضعه الملك قورش

يقوم الرأي الإيراني حول اليهودية على الأساس نفسه الذي وضعه الملك قورش

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 14-05-2018 الساعة 19:46
لندن - الخليج أونلاين


أحيت خطوة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بالاعتراف بالقدس المحتلة عاصمة لـ"إسرائيل"، تحالفاً تاريخياً بين الفرس (أي إيران) و"إسرائيل" رغم مرور أكثر من ألفي عام على إبرامه.

فعلى شرف نقل السفارة الأمريكية إلى القدس المحتلة، أصدرت "إسرائيل" عملة تحمل وجه ترامب والملك قورش أحد أبرز ملوك الفرس، وعلى الجانب الأمامي للعملة توجد أيضاً شارة الحكومة الأمريكية، وشارة الهيكل الفارسي، ويُظهر الوجه الخلفي حمامةً مع غصن زيتون في فمها أثناء تحليقها فوق المعبد.

وستُباع العملة في نسختين، إحداهما مطلية بالذهب، والأخرى مطلية بالفضة، مقابل 72 دولاراً و49 دولاراً على التوالي.

هذه القطع النادرة ليست عملة إسرائيلية رسمية، ولكن سكّت منها 1000 عملة فقط من فئة نصف شيكل.

واعتبر مركز مكداش اليهودي الديني، إصدار العملة تكريماً لترامب على نقل السفارة الأمريكية إلى القدس المحتلة.

ونقلت وسائل إعلام عبرية عن الحاخام مردخاي بيرسوف، في بيانٍ له: "بدأ الرئيس بتحقيق نبوءة قديمة، وذلك بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، وكما قال الملك قورش قبل 2500 سنة: لقد كلفت ببناء بيت في القدس، هنا مرة أخرى، يقوم الرئيس ترامب ببناء بيت في القدس".

وأضاف الحاخام: "أنتجت هذه العملة الخاصة، وسُكت احتفالاً بــ70 عاماً من استقلال دولة إسرائيل، وتكريماً وفخراً للرئيس دونالد ترامب، الذي وعد ولكنه لم يَعِد فقط، بل أوفى بوعده، والأسبوع القادم سوف تُنقل السفارة الأمريكية إلى القدس".

والملك قورش هو قورش بن كمبوجية بن كورش بن جيشبيش بن هخامنش، أحد ملوك الفرس الأخمينية، استولى على آسيا الصغرى وبابل وميديا، حكم من (550-529) ق.م، وقتل في ماساجت (تقع بآسيا الوسطى)، ودفن في باساركاد الإيرانية.

ويقال إن هذا الملك الفارسي غزا بابل في العراق، وأطلق سراح العبيد، ومن بينهم آلاف اليهود، بعد أن طردهم الآشوريون في سنة (721 ق.م) من فلسطين.

ولاحت الفرصة لليهود للعودة مرة ثانية أخرى إلى فلسطين عندما أسقط الإمبراطور الفارسي قورش الثاني الدولة البابلية الكلدانية (539 ق.م) بمساعدة يهودية، وانتصر على ميديا، ومد نفوذه إلى فلسطين التي دخلت في عصر السيطرة الفارسية (539-332 ق.م)، فقد سمح قورش بعودة اليهود إلى فلسطين.

اقرأ أيضاً :

52 شهيداً و2400 إصابة في يوم العودة الأكبر نحو فلسطين

وحتى اليوم يقوم الرأي الإيراني حول اليهودية على الأساس نفسه الذي وضعه الملك قورش عند تحريره اليهود من السَّبْي البابلي، وهو أن اليهود جنس له شبه كبير بالجنس الآري الفارسي.

وأعلن ترامب، في ديسمبر 2017، أنه سيقوم بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس المحتلة، وكان من المتوقع أن تستغرق هذه الخطوة سنوات، لكنه نفذها يوم 14 مايو 2018، وسرَّع هذه العملية عن طريق تجديد مبنى قائم بدلاً من شراء أرض وبناء مرفق جديد.

مكة المكرمة