لأول مرة.. محكمة كويتية تجرم التعاطف مع "داعش"

المحكمة اطمأنت إلى أن المتهم دعا للتعاطف مع داعش

المحكمة اطمأنت إلى أن المتهم دعا للتعاطف مع داعش

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 01-11-2016 الساعة 21:34
الكويت - الخليج أونلاين


أكدت محكمة الاستئناف الكويتية، اليوم الثلاثاء، أن التعاطف مع تنظيم الدولة واعتناق أفكاره يعتبران جريمة، حتى لو لم يرتكب المتهم فعلاً يسبب ضرراً جسدياً للآخرين.

وفي حكم هو الأول من نوعه، قضت المحكمة بحبس مواطن 7 سنوات مع الشغل والنفاذ، بتهمة اعتناق الفكر "الداعشي"، ودعوة آخرين إلى الانضمام إلى التنظيم المحظور بالقول، من خلال الاجتماع مع آخرين.

اقرأ أيضاً :

الطبطبائي: "داعش" ظاهره سني لكنه يخدم مشروع إيران

ونقلت صحيفة "القبس" الكويتية عن مصدر قانوني أن الأحكام في قضايا أمن الدولة، وبالتحديد في قضايا المنتمين إلى "داعش"، كانت تتطلب للإدانة أن يكون هناك فعل مادي أو ضبطيات مع المتهمين؛ كأعلام للجهة التي يدعون إليها أو أسلحة على سبيل المثال.

وأضاف المصدر: "لكن المحكمة وللمرة الأولى قضت بحبس متهم في الدعوى الماثلة، بعدما ثبت لديها يقيناً أنه يحمل هذا الفكر ويدعو إليه.

وأشار المصدر إلى أن المحكمة "التفتت عن دفاع محامي المتهم من أن موكله لم يقم بأي عمل عدائي، وأن أقوال ضابط الواقعة مرسلة، وليس بها أي دليل.

لكن المحكمة ردت على ذلك بأنها اطمأنت لتحريات المباحث من أن المتهم دعا في أكثر من مرة إلى التعاطف مع هذه الجماعة الإرهابية، وأن مجرّد تبنّي هذا الفكر هو جريمة، ويستحق السجن بسببها، حسب المصدر.

مكة المكرمة