لافروف يأمل الإعلان عن هدنة بحلب خلال الساعات المقبلة

لافروف دعا المعارضة المعتدلة لقطع العلاقات مع جبهة النصرة

لافروف دعا المعارضة المعتدلة لقطع العلاقات مع جبهة النصرة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 03-05-2016 الساعة 14:40
موسكو - الخليج أونلاين


قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف اثر محادثاته مع موفد الامم المتحدة في سوريا ستافان دي مستورا الثلاثاء انه يامل في الاعلان عن وقف المعارك في حلب "خلال الساعات القليلة المقبلة".

وقال لافروف للصحافيين في موسكو الثلاثاء: "آمل الاعلان عن قرار كهذا في وقت قريب، ربما حتى في الساعات القليلة المقبلة".

واضاف ان "المحادثات بين عسكريين روس واميركيين في شأن اعلان وقف اطلاق النار في مدينة حلب تنتهي اليوم"، علما ان واشنطن وموسكو رعتا الهدنة التي بدأ سريانها في 27 شباط/فبراير بين النظام السوري والمعارضة.

وتابع لافروف، الذي تتدخل بلاده في هجمات جوية بسوريا، منذ سبتمبر/أيلول 2015، حديثه بالقول: "ستعلن الهدنة في حلب قريباً، وستستثني جبهة النصرة وتنظيم داعش. نتعاون مع أمريكا لتهيئة الظروف من أجل وقف القتال".

ولفت إلى أنه "على المعارضة السورية المعتدلة قطع العلاقات مع جبهة النصرة وتنظيم داعش".

ومنذ الـ21 من أبريل/نيسان الماضي تتعرض أحياء مدينة حلب، شمالي سوريا، لقصف عشوائي عنيف من قبل طائرات النظام السوري والروسي، ركز على المستشفيات والمنشآت الصحية ولم يستثن المدنيين، فضلاً عن تدهور الأوضاع الإنسانية هناك.

مكة المكرمة