لبناني يفجر نفسه على أسرته بعد مداهمة أمنية في طرابلس

المطلوب محمد حمزة الذي فجر نفسه

المطلوب محمد حمزة الذي فجر نفسه

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 05-12-2015 الساعة 11:13
بيروت - الخليج أونلاين


قالت الوكالة الوطنية اللبنانية للإعلام، اليوم السبت، إن مطلوباً أمنياً فجر نفسه بمنزله بعد مداهمة قوة من الجيش اللبناني فجر اليوم، في بلدة دير عمار شمال مدينة طرابلس اللبنانية، ما أدى إلى مقتل عدد من أفراد أسرته وجرح عناصر من الجيش.

وذكرت وسائل إعلامية أن "المداهمة الأمنية وقعت عند الخامسة فجراً بالتوقيت المحلي، وتحديداً في منزل المطلوب محمد حمزة في بلدة دير عمار، قضاء المنية، ما أدى إلى وفاة والدته حسنة حمزة، وابنة شقيقته الطفلة إسراء محمد السيد، وجرح شقيقته صفا حمزة".

وأضافت أن "حمزة كان مقرباً من المتشدد أسامة المنصور، الذي قتل على أيدي القوى الأمنية في طرابلس شمالي لبنان منذ فترة".

وذكرت معلومات أن حمزة استخدم قنبلة بالتفجير، فيما ذكرت مصادر أخرى أنه استخدم حزاماً ناسفاً، وهو ما أدى إلى مقتل عدد من أفراد عائلته، وجرح بعض عناصر الجيش.

وتم نقل الجرحى إلى مستشفى الخير للمعالجة، وما زالت المداهمة مستمرة. وأعلن الصليب الأحمر عن نقل ستة جرحى من الانفجار.

مكة المكرمة