لبنان بلا رئيس منذ شهرين

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 23-07-2014 الساعة 13:42
بيروت- الخليج أونلاين


فشل مجلس النواب اللبناني مجدداً في عقد جلسته المقررة، اليوم الأربعاء (07/23)، لانتخاب رئيس جديد للبلاد خلفاً للرئيس ميشيل سليمان الذي انتهت ولايته في 25 مايو/ أيار الماضي.

وأعلنت الدائرة الإعلامية في المجلس أنه "نظراً لعدم اكتمال النصاب"، أرجأ رئيس مجلس النواب نبيه بري الجلسة المخصصة لانتخاب رئيس الجمهورية إلى ظهر يوم الثلاثاء في 12 أغسطس/ آب المقبل.

وحضر جلسة اليوم 65 نائباً، في حين يجب حضور ثلثي النواب البالغ عددهم 128 لاكتمال نصاب انتخاب رئيس للجمهورية.

وهذه هي المرة التاسعة التي يفشل فيها البرلمان اللبناني في انتخاب رئيس للجمهورية، إذ التأم المجلس للمرة الأولى في نيسان/ أبريل الماضي بنصاب فاق الثلثين، لكنه لم يتمكن من انتخاب رئيس لعدم توفر غالبية الثلثين لصالح أحد المرشحين، ولم ينعقد المجلس في جميع الجلسات اللاحقة لعدم اكتمال نصاب الحضور، والتي كانت تتطلب غالبية النصف زائد واحد فقط لفوز أحد المرشحين.

واقتصرت المشاركة في جلسة اليوم، كما حدث في الجلسات السابقة، على نواب الكتل النيابية المنضوية في تحالف قوى (14 آذار)، في حين اقتصر الحضور من حلف (8 آذار) المساند لنظام بشار الأسد على كتلة رئيس البرلمان فقط، إضافة إلى الوسطيين وأبرزهم كتلة الزعيم الدرزي وليد جنبلاط وبعض المستقلين، في حين قاطع الجلسة نواب حزب الله والتيار الوطني الحر برئاسة النائب ميشال عون، وباقي مكونات فريق (8 آذار).

ويعد رئيس القوات اللبنانية سمير جعجع أبرز المرشحين المعلنين للرئاسة، ويقابله ميشال عون في الطرف المقابل، وهو المرشح غير المعلن لتجمع (8 آذار)، الذي يسعى لتأمين التوافق على انتخابه شرطاً مسبقاً لترشيح نفسه.

المصدر: وكالات

مكة المكرمة