لجنة حكومية تبدأ بإعادة نازحي الرمادي إلى منازلهم

تواجه العديد من العوائل النازحة صعوبات في العودة إلى منازلها

تواجه العديد من العوائل النازحة صعوبات في العودة إلى منازلها

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 13-02-2016 الساعة 08:41
بغداد - الخليج أونلاين


قال مسؤول عراقي إن لجنة حكومية أمر بتشكيلها حيدر العبادي رئيس الوزراء بدأت، الجمعة، عملها تمهيداً لإعادة جميع نازحي مدينة الرمادي، عاصمة محافظة الأنبار (غرب)، إلى منازلهم، مشيراً إلى أن اللجنة ستعملُ بطاقات ذاتية وبمساعدة العشائر السُنية.

وقال محمد فتحي، المتحدث باسم وزير الكهرباء العراقي للأناضول: إن "لجنة حكومية يرأسها رئيس ديوان الوقف السُني عبد اللطيف الهميم، وعضوية وزير الكهرباء قاسم الفهداوي، ومحافظ الأنبار صهيب الراوي، باشرت عملها لإعادة نازحي مدينة الرمادي إلى منازلهم".

وأضاف قائلاً: "اللجنة شُكلت بتكليف من رئيس الوزراء حيدر العبادي"، موضحاً أنها "ستعمل بجهود ذاتية، وبدعم المتبرعين من تجار ومقاولين عراقيين، وأصحاب آليات ثقيلة، من عشيرتي، البوجليب والبوفهد، للبدء بالمرحلة الأولى، والمتمثلة في رفع الأنقاض، وتنيظف المدينة، وتوفير قدر ممكن من الخدمات، يعقبها نقل النازحين إلى منازلهم".

وأعلنت خلية الإعلام الحربي (تابعة لوزارة الدفاع العراقية)، الثلاثاء الماضي، في بيان رسمي، تحرير جميع محاور مدينة الرمادي من سيطرة تنظيم "الدولة"، وإعادة فتح طريق الرمادي – بغداد الذي أغلق العام الماضي.

وتواجه العديد من العوائل النازحة صعوبات في العودة إلى منازلها، في المناطق التي حررت سابقاً بمحافظتي ديالى (شرق) وصلاح الدين (شمال) بسبب الملاحقات العشائرية، والأمنية إلى جانب غياب الخدمات الأساسية، بعد تضررها بشكل تام خلال المعارك بين القوات الحكومية وتنظيم "الدولة".

مكة المكرمة