لقاء أمريكي أوروبي إيراني في فيينا تمهيداً للاتفاق النهائي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 17-06-2014 الساعة 01:26
فيينا - الخليج أونلاين


عقد في العاصمة النمساوية فيينا، اجتماع ثلاثي يوم الإثنين، ضم وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، ومساعد وزير الخارجية الأمريکي ويليام بيرنز، ومنسقة السياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي کاثرين آشتون.

وشهد الاجتماع، الذي استمر ثلاث ساعات، تبادل وجهات النظر حول المحاور والقضايا المطروحة فى المفاوضات الرسمية، بين إيران ومجموعة "خمسة زائد واحد"، من أجل البدء بصياغة نص الاتفاق الشامل، بحسب وكالة الأنباء الإيرانية "إرنا".

وأعلن ظريف، فى مؤتمر صحفي بمشاركة آشتون، في مقر الممثلية الإيرانية في فيينا، في ختام اللقاء الثلاثي، أن صباح الثلاثاء سيشهد اجتماعاً عاماً مع مجموعة "خمسة زائد واحد".

وأضاف أنه "خلافاً لما أعلنته اليوم (الإثنين)، بأنه لن يکون لنا اجتماع عام في هذه الجولة من المفاوضات، فقد قررنا أن نعقد صباح غد (اليوم) الثلاثاء، اجتماعاً عاماً مع مجموعة "خمسة زائد واحد"، وأن نقوم بمراجعة مختلف القضايا".

وفي سياق متصل، ذكرت مسؤولة بارزة بالإدارة الأمريكية، في فيينا، يوم الإثنين، أنه لن يتم استعادة العلاقات بين إيران والولايات المتحدة عن طريق التوصل إلى اتفاق بشأن البرنامج النووي الإيراني، موضحة أنه على الرغم من أن الاتفاق النووي شرط مسبق لإصلاح العلاقات الدبلوماسية، فإن سياسات طهران فى الشرق الأوسط، ورعايتها لـ "الإرهاب"، وسجل حقوق الإنسان الخاص بها، يعد بمثابة "حجر عثرة" فى طريق المصالحة.

ومن المقرر أن تستمر المفاوضات النووية التي انطلقت الإثنين، حتى يوم الجمعة القادم، للتباحث في صياغة مسودة الاتفاق النهائي بين طهران والمجموعة الدولية السداسية، حول القضية النووية الإيرانية.

وكالات

مكة المكرمة