لكذبه على المحقِّقين.. حبس مستشار سابق بحملة ترامب وتغريمه

الرابط المختصرhttp://cli.re/gMAQk3

بابادوبولوس التقى بشخصيات روسية قبل انضمامه إلى حملة ترامب

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 08-09-2018 الساعة 11:57
واشنطن - الخليج أونلاين

أصدر قاضٍ فيدرالي أمريكي حكماً بالحبس والغرامة المالية بحق جورج بابادوبولوس، المستشار السابق بحملة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الانتخابية؛ بعد إدانته بالكذب على المحقّقين.

وقرّر القاضي راندولف موس، من المحكمة الجزئية بواشنطن، أمس الجمعة، حبس بابادوبولوس (31 عاماً) أسبوعين، وتغريمه 9 آلاف و500 دولار ، إلى جانب خدمة المجتمع لمدة 200 ساعة، حسب صحيفة "نيويورك تايمز".

واعترف بابادوبولوس، قبل نحو عام، بكذبه على المحقّقين بشأن اتصالاته بشخصيات روسية خلال الحملة الانتخابية، وذلك في إطار التحقيق الموسّع الذي يُجرى بشأن تدخّل روسيا بالانتخابات الأمريكية.

وكان بابادوبولوس قال للمحقّقين إنه التقى بشخصيات روسيّة قبل انضمامه إلى فريق حملة ترامب، لكن تبيّن لاحقاً أن اللقاءات تمّت بعد انضمامه للحملة.

 

 

وكان رئيس حملة ترامب الانتخابية السابق، بول مانافورت، أُدين مؤخراً بارتكاب جرائم مالية، وذلك قبل انضمامه لفريق ترامب.

كما أقرّ محامي ترامب الشخصي السابق، مايكل كوهين، الشهر الماضي، بانتهاك القوانين المالية للحملة الانتخابية وبالتهرب الضريبي.

يُشار إلى أن التحقيقات الأمريكية في قضية التدخّل الروسي تنظر في احتمال وجود تواطؤ بين حملة ترامب وروسيا، أو ما إن كان ترامب عرقل تحقيقاً لمكتب التحقيقات الفيدرالي (FBI) حول نفس القضية.

وتنفي روسيا التدخّل في تلك الانتخابات.

مكة المكرمة