للمرة الأولى.. الحوثيون يسمحون لشقيق "هادي" بالتواصل مع أسرته

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GNnY35

ناصر منصور هادي شقيق الرئيس اليمني

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 04-11-2018 الساعة 22:17
صنعاء - الخليج أونلاين

أعلنت مليشيا الحوثيين، يوم الأحد، أنها سمحت لشقيق الرئيس اليمني بالتواصل مع أسرته، بعد أكثر من 3 سنوات على اعتقاله.

وقال مصدر فيما يسمى "اللجنة الوطنية لشؤون الأسرى والمعتقلين" التابعة للحوثيين، إن اللجنة -وضمن جهودها مع الأمم المتحدة- قامت بـ"تسهيل إجراء تواصل أسير الحرب ناصر منصور هادي مع أحد أولاده"، من دون توضيح طبيعة التواصل، أكان بزيارة أم باتصال.

وأضاف المصدر، في تصريح نشرته وكالة "سبأ" الخاضعة للحوثيين: إن "هذه الخطوة قد سبقتها خطوات، ومنها تسهيل عملية اتصال الأسير اللواء الركن محمود الصبيحي بأسرته".

وأشار إلى أن "تلك الجهود تأتي في إطار المحاولات المستمرة من قِبل اللجنة لإيجاد حلحلة شاملة لهذا الملف الإنساني، للوصول إلى إفراج كامل عن الأسرى والمعتقلين، والكشف عن مصير المفقودين".

وأعرب المصدر عن أمله في تحرُّك أممي بفاعلية للكشف عن "المئات من الأسرى المخفيِّين في السجون الإماراتية والسعودية" وغيرها من السجون، والعمل الجاد على تنفيذ عملية تبادل شاملة.

وسبق أن نفت السعودية والإمارات وجود أي سجون سرية تابعة لهما في اليمن.

وأضاف: "مطلبنا من البداية أن تتم عملية التبادل الكامل دون انتقاء أو انتقاص، على اعتبار أن هذا ملف إنساني لا علاقة له بأي مسار عسكري أو سياسي أو تأثير عليه".

واعتُقل ناصر منصور هادي، شقيق الرئيس اليمني، في أثناء قيادته معارك التصدي للحوثيين بالعاصمة اليمنية المؤقتة عدن في مارس عام 2015.

ولم يصدر أي تعليق من الرئاسة اليمنية أو الأمم المتحدة على ما أعلنه المصدر الحوثي.

وكان الحوثيون سمحوا، من خلال وساطة عُمانية، أواخر الشهر الماضي، لوزير الدفاع اليمني المعتقل لديهم اللواء محمود الصبيحي بالتواصل مع أسرته، حسب بيان رسمي عُماني وتصريح لنجل الصبيحي.

مكة المكرمة