للمرة الأولى منذ الهدنة.. الطيران الروسي يقصف حلب

هذه هي الغارات الأولى التي يشنها الطيران الروسي منذ الهدنة

هذه هي الغارات الأولى التي يشنها الطيران الروسي منذ الهدنة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 22-05-2016 الساعة 14:55
حلب - الخليج أونلاين


قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن طائرات حربية روسية شنت، الأحد، غارات جوية على مدينة حلب وأطرافها الشمالية للمرة الأولى منذ بدء سريان الهدنة في سوريا في نهاية فبراير/ شباط الماضي.

ونقلت وكالة الأناضول عن مدير المرصد، رامي عبد الرحمن، أن طائرات حربية سورية وروسية شنت 40 ضربة جوية على طريق الكاستيلو ومحيطه في أطراف مدينة حلب الشمالية والشمالية الغربية.

ووصف عبد الرحمن الغارات بأنها الأشد عنفاً منذ بدء الهدنة في 27 فبراير/ شباط كما أنها "المرة الأولى التي تتدخل فيها الطائرات الحربية الروسية منذ ذلك الوقت".

ويعد طريق الكاستيلو، المؤدي إلى غرب البلاد، المنفذ الوحيد لسكان الأحياء الشرقية الواقعة تحت سيطرة الفصائل المقاتلة في مدينة حلب.

ولم يمنع الاتفاق الأمريكي الروسي الذي أبرم في 22 أبريل/ نيسان من شن غارات متبادلة بين الطرفين المتصارعين، فقد قتل قرابة 300 مدني في مدينة حلب، بعد قصف متبادل بين قوات النظام في الأحياء الغربية للمدينة والفصائل المقاتلة في أحيائها الشرقية.

واقترحت موسكو، الجمعة، على الولايات المتحدة شن غارات مشتركة ضد "مجموعات إرهابية" في سوريا ابتداء من 25 مايو/أيار الحالي، وخصوصاً جبهة النصرة، ذراع تنظيم القاعدة في سوريا.

لكن واشنطن استبعدت توجيه ضربات مشتركة مع موسكو. وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية جون كيربي: "ليس هناك اتفاق لتوجيه ضربات مشتركة مع روسيا في سوريا".

وأضاف كيربي: "نناقش مع نظرائنا الروس مقترحات لإيجاد آلية مستدامة تسمح بمراقبة وتطبيق أفضل لوقف الأعمال القتالية في سوريا".

مكة المكرمة