للمرة الثانية.. عاهل الأردن إلى واشنطن للقاء ترامب

العاهل الأردني عبد الله الثاني والرئيس الأمريكي دونالد ترامب

العاهل الأردني عبد الله الثاني والرئيس الأمريكي دونالد ترامب

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 31-03-2017 الساعة 19:13
عمّان - الخليج أونلاين


أعلن الديوان الملكي الأردني والبيت الأبيض، الجمعة، أن العاهل الأردني، الملك عبد الله الثاني ابن الحسين، سيبدأ الثلاثاء القادم، زيارة إلى الولايات المتحدة الأمريكية، يلتقي خلالها الرئيس دونالد ترامب.

تأتي هذه الزيارة التي تعد الثانية للعاهل الأردني لواشنطن، منذ تولي ترامب في يناير/كانون الثاني الماضي، بعد الزيارة الأولى التي امتدت ستة أيام دشن من خلالها أول زيارة لمسؤول عربي رفيع المستوى إلى إدارة ترامب، انتهت بعدد من الاتفاقات وإجراءات عملية ترسم مستقبل التعاون في المنطقة.

وذكر الديوان في بيان له أن مباحثات الملك عبد الله مع الرئيس الأمريكي "ستجري في الخامس من أبريل/نيسان القادم، وتركز على تعزيز علاقات التعاون والشراكة الاستراتيجية بين الأردن والولايات المتحدة، والتطورات الراهنة على الساحتين الإقليمية والدولية".

كما لفت إلى أن "ملك الأردن يلتقي خلال الزيارة (لم تُحدد مدتها)، مع عدد من أركان الإدارة الأمريكية".

من جانبه أعلن البيت الأبيض عن ترقب ترامب لاستقبال الملك في زيارته الثانية منذ توليه مهام منصبه.

اقرأ أيضاً :

قمة عربية "رقمية" لأول مرة.. هل تفلح بتغيير صورتها لدى الشعوب؟

وقال بيان صادر عن البيت الأبيض: "يتطلع الرئيس دونالد ترامب للترحيب بالملك الأردني عبد الله الثاني في البيت الأبيض يوم 5 أبريل/ نيسان".

وأضاف أن الجانبين "سيتبادلان عدداً من وجهات النظر ذات الاهتمام المشترك المتعلقة بالشرق الأوسط، بما في ذلك أفضل السبل التي تستطيع الولايات المتحدة والأردن من خلالها هزيمة داعش، وإنهاء الصراع في سوريا، وتعزيز السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين".

ولفت البيان إلى أن مباحثات الزعيمين ستتضمن "كيفية تقوية التعاون بين الولايات المتحدة والأردن، وتعزيز السلام والرخاء في الشرق الأوسط".

وكان وزير الدولة لشؤون الإعلام والاتصال المتحدث باسم الحكومة الأردنية، محمد المومني، قد أعلن خلال مؤتمر صحفي الأحد الماضي، أن الملك عبد الله الثاني سيزور العاصمة الأمريكية واشنطن بعد أيام من انتهاء القمة العربية الـ28، التي اختتمت أعمالها بمنطقة البحر الميت الأربعاء الماضي.

وكان الملك الأردني عبد الله الثاني قد زار واشنطن، كأول زعيم عربي يزور الولايات المتحدة بعد استلام دونالد ترامب مهام الرئاسة رسمياً في (20 يناير/كانون الثاني) الماضي.

والتقى الملك الأردني حينها مع زعماء الكونغرس وكبار المسؤولين، من بينهم وزير الدفاع، جيمس ماتيس.

وتعتبر عمّان حليفاً استراتيجياً تقليدياً لواشنطن في عدد من ملفات المنطقة، كالحرب على تنظيم الدولة، وتتشارك معها المعلومات الاستخباراتية حول التنظيم، وهي عضو في التحالف الدولي لمكافحة تنظيم الدولة.

مكة المكرمة