لهروبهم من مناطق القتال.. "داعش" يعدم 40 عراقياً في كركوك

إعدامات سابقة لتنظيم الدولة لسجناء لديه

إعدامات سابقة لتنظيم الدولة لسجناء لديه

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 09-05-2017 الساعة 10:51
بغداد - الخليج أونلاين


قال مصدر في الشرطة العراقية، الثلاثاء، إن تنظيم الدولة أعدم نحو 40 سجيناً غربي محافظة كركوك (شمالي العراق)، غالبيتهم من عناصره الفارين من مناطق القتال بمحافظة صلاح الدين.

وأوضح النقيب حامد العبيدي، في حديث لوكالة الأناضول، أن "تنظيم داعش أعدم مساء أمس نحو 40 سجيناً، غالبيتهم من عناصره العرب والعراقيين الذين أُدينوا بتهمة التخاذل والفرار من مناطق القتال في مواجهة القوات الأمنية خلال معارك محافظة صلاح الدين (شمال) وأطراف كركوك".

العبيدي، لفت إلى أنه حصل على تلك المعلومات من مصادر مطلعة في كركوك، رافضاً الكشف عن هوية تلك المصادر؛ حرصاً على حياتها من عمليات انتقامية قد ينفذها ضدهم التنظيم.

اقرأ أيضاً:

صحيفة أمريكية: "داعش" انتصر في معركة الفضاء الإلكتروني

وأضاف أن "تنظيم داعش يحاول إفراغ سجونه في قضاء الحويجة من المعتقلين؛ خوفاً من هروبهم أو تنفيذهم أعمالاً ضد عناصره في القضاء، خصوصاً مع قرب تحرير مدينة الموصل (شمال) والتوجه بعدها لتحرير مناطق غربي كركوك".

ولا يزال التنظيم يسيطر على جيب كبير جنوب غربي محافظة كركوك، ويضم قضاء الحويجة وناحيتي الرياض والزاب. وعلى مدى الأشهر الماضية، شن مسلحو التنظيم هجمات عنيفة انطلاقاً من قضاء الحويجة على كركوك ومحافظة ديالى المجاورة.

وتشن القوات العراقية منذ أكتوبر/تشرين الأول الماضي حملة عسكرية واسعة النطاق لاستعادة السيطرة على مدينة الموصل، وهي آخر المعاقل الكبيرة للتنظيم في العراق.

وفور الانتهاء من استعادة الموصل، ستبدأ القوات العراقية بهجمات على المعاقل الأصغر للتنظيم في شمالي وغربي البلاد، وبينها الحويجة.

مكة المكرمة