مادورو يتّهم واشنطن بمحاولة اغتياله: "لن يمسّوا شعرةً مني"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/6b4nY4

يتهم مادورو واشنطن بمحاولة اغتياله

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 12-10-2018 الساعة 12:38
كاراكاس - الخليج أونلاين

اتّهم رئيس فنزويلا، نيكولاس مادورو، إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بالسعي لاغتياله، في وقت تشهد فيه العلاقات بين البلدين توتّراً.

وقال مادورو، في تصريحات بثّها التلفزيون، مساء يوم الخميس، إن الولايات المتحدة طلبت من حكومة كولومبيا المجاورة قتله، مضيفاً: "تلقّوا أمراً من البيت الأبيض بقتل مادورو"، وقال بأنهم "لن يمسّوا شعرةً واحدةً مني"، بحسب وكالة "رويترز".

ورداً على سؤال بشأن تصريحات مادورو قال متحدّث باسم مجلس الأمن القومي بالبيت الأبيض: إن "السياسة الأمريكية التي تفضّل عودة الديمقراطية بطريقة سلميّة ومنظّمة في فنزويلا لم تتغيَّر".

وتقول المعارضة في فنزويلا إن مادورو يوجّه اتهامات "سخيفة" للأعداء ليصرف الاهتمام بعيداً عن عدم كفاءته.

وكانت واشنطن فرضت عقوبات على فنزويلا، ووصفت مادورو بأنه طاغية قمع حقوق الإنسان وتسبّب بانهيار اقتصادي.

واتهم البيت الأبيض حكومة مادورو، يوم الأربعاء، بالتورّط في مقتل سياسي فنزويلي مسجون تقول السلطات إنه انتحر، لكن أحزاب المعارضة تقول إنه قُتل.

وتواجه فنزويلا أزمة اقتصادية دفعت مئات الآلاف إلى مغادرة البلاد، وتتّهم واشنطن رئيس البلاد بالوقوف وراء تلك الأزمة عبر قمع المعارضة.

وكانت وزارة الخزانة الأمريكية قد فرضت مؤخراً عقوبات على 20 شركة، منها 16 مقارّها في فنزويلا، وبحق ثلاثة أفراد بينهم مدير سابق للجهاز الفنزويلي للاستخبارات المالية.

ونجا رئيس فنزويلا، أغسطس الماضي، من محاولة اغتيال، اتّهم على أثرها كولومبيا وواشنطن والمعارضة في بلاده بالوقوف وراء استهدافه عبر طائرة مسيّرة.

مكة المكرمة