ماذا قال رئيس الوزراء الكندي للاجئين السوريين؟

رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو استقبلهم في مطار تورونتو

رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو استقبلهم في مطار تورونتو

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 11-12-2015 الساعة 10:34
تورونتو - الخليج أونلاين


هبطت طائرة تقل 163 لاجئاً سورياً في وقت متأخر من يوم الخميس في العاصمة الكندية تورونتو، مدشنة بذلك عملية لنقل آلاف من هؤلاء المهاجرين إلى كندا.

وحضر رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو في مطار تورونتو للترحيب بهم، حيث تريد الحكومة الكندية نقل عشرة آلاف لاجئ سوري إلى كندا قبل نهاية العام الجاري.

وقال ترودو قبل أن يرحب بالعائلات ومعظمها سيدات مع أبنائهن: "سنتذكر جميعاً هذا اليوم".

وأكد أن كندا تعتبر أن استقبال هؤلاء اللاجئين و"منحهم مستقبلاً أفضل لهم ولأبنائهم برحابة صدر" يشكل "مصدر قوة".

وغادرت الخميس، أول طائرة ركاب كندية، من طراز إيرباص، تحمل على متنها 164 لاجئاً سورياً، متجهة من لبنان إلى "تورنتو" كبرى المدن الكندية، حيث تعد هذه الدفعة الأولى من أصل 25 ألف لاجئ سوري تعتزم السلطات الكندية إعادة توطين 10 آلاف منهم بحلول نهاية ديسمبر/ كانون الأول الجاري، و15 ألفاً آخرين، تستقبلهم من تركيا ولبنان والأردن، خلال العام القادم 2016.

وشكّلت الحكومة الكندية الجديدة برئاسة "جاستن ترودو"، لجنة في العاشر من نوفمبر/ كانون الثاني الماضي، لتنسيق عملية إحضار 25 ألف لاجئ سوري إلى البلاد، حتى نهاية عام 2015.

وكان الحزب الليبرالي برئاسة "ترودو" الذي فاز بالانتخابات العامة الأخيرة في 19 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، قد تعهد خلال حملاته الانتخابية، باستقبال 25 ألف لاجئ سوري حتى نهاية العام الحالي، في حين وعد حزب المحافظين المنافس، باستقبال 10 آلاف فقط خلال الفترة ذاتها.

مكة المكرمة