مباحثات بين وفد من المعارضة السورية ودي ميستورا في جنيف

وفد المعارضة السورية كان برئاسة خالد خوجة

وفد المعارضة السورية كان برئاسة خالد خوجة

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 07-11-2015 الساعة 08:36
جنيف - الخليج أونلاين


التقى المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى سوريا ستيفان دي ميستورا، أمس الجمعة، رئيس الإئتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية خالد خوجة، والوفد المرافق له في مدينة جنيف السويسرية.

ويأتي اللقاء في إطار مباحثات يقوم بها المسؤول الأممي بهدف إيجاد حل دبلوماسي للحرب في سوريا، والأزمة التي تعصف بالبلاد منذ العام 2011.

وأفاد بيان صادر عن جيسي شاين المتحدثة باسم دي مستورا، أن الأخير استمع إلى آراء الخوجة بشأن إنهاء الاشتباكات في سوريا، مشيراً إلى أن المسؤول الأممي سيواصل محادثاته مع كافة الأطراف في البلاد بهدف التوصل لحل سياسي للأزمة.

ونقل البيان عن دي ميستورا تشديده على ضرورة "إشراك الشعب السوري في مرحلة إنهاء الاشتباكات، كما أن الجميع مدرك للحاجة الملحة  للتوصل إلى عقلية مشتركة من أجل إنهاء الحرب".

ولفت البيان إلى أن المسؤول الأممي، يعتزم، بداية الأسبوع المقبل، إطلاع مجلس الأمن الدولي، على تفاصيل مباحثاته السابقة في دمشق وموسكو وواشنطن، إضافة إلى محادثات جنيف.

ومنذ منتصف مارس/آذار (2011)، تطالب المعارضة السورية بإنهاء أكثر من (44) عاماً من حكم عائلة الأسد، وإقامة دولة ديمقراطية يتم فيها تداول السلطة، غير أن النظام السوري اعتمد الخيار العسكري لوقف الاحتجاجات، ودفع سوريا إلى دوامة من العنف جسّدتها معارك دموية بين القوات النظام والمعارضة، لا تزال مستمرة حتى اليوم وسقط خلالها مئات آلاف القتلى، بحسب إحصائيات أممية.

لكن هذه الأزمة دخلت منعطفاً جديداً، عقب بدء روسيا بمهاجمة مدن وبلدات ومواقع في سوريا، منذ نهاية سبتمبر/أيلول الماضي، وتقول موسكو إن هذا التدخل "يستهدف مراكز تنظيم داعش"، الأمر الذي تنفيه كل من واشنطن وعواصم غربية وقوى المعارضة السورية، التي تقول بدورها إن أكثر من 90% من الأهداف التي يضربها الطيران الروسي لا يوجد التنظيم المتطرف فيها، وإنما تستهدف المعارضة، ومواقع للجيش للحر.

مكة المكرمة