مجلة أمريكية: تعاون "إسرائيل" والإمارات يمتد لسيناء

القوات الإماراتية في سيناء تدرب وتدعم القوات المصرية بغطاء "إسرائيلي"

القوات الإماراتية في سيناء تدرب وتدعم القوات المصرية بغطاء "إسرائيلي"

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 21-06-2018 الساعة 08:25
واشنطن - الخليج أونلاين

كشفت وسائل إعلام أمريكية عن فصل جديد من فصول التطبيع بين الإمارات ودولة الاحتلال الإسرائيلي، من خلال التدخل عسكرياً في شبه جزيرة سيناء بزعم المشاركة في محاربة تنظيم الدولة بغطاء جوي "إسرائيلي".

 

ونقل موقع "الجزيرة نت"، الخميس، عن مجلة "نيويوركر" قولها: إنه "في الفترة الأخيرة امتد التعاون بين إسرائيل والإمارات ودول خليجية أخرى إلى سيناء".

وأشارت إلى أن "ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد نشر قوات إماراتية في سيناء لتدريب ودعم القوات المصرية بمساعدة من طائرات حربية إسرائيلية، وبالتنسيق مع وكالات الاستخبارات الإسرائيلية".

وأكدت المجلة أن "القوات الإماراتية تقوم في بعض الأحيان بما وصفته بمهام لمكافحة الإرهاب في سيناء".

 

اقرأ أيضاً :

شاهد: الإمارات تحرز هدفاً في شبكة التطبيع مع "إسرائيل"

 

وأضافت: "رغم رغبة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في الإعلان عن علاقاته بكل من ولي عهد أبوظبي وولي عهد السعودية محمد بن سلمان، فإنه لا يريد أن يعرضهما للمخاطرة".

وختمت نيويوركر بالقول: "على المدى البعيد يريد نتنياهو أن يتخذ ابن زايد وابن سلمان خطوات للاعتراف بإسرائيل، وهو ما قد يصيب الفلسطينيين بالاشمئزاز".

 

جدير بالذكر أن مظاهر التطبيع تتزايد بين أبوظبي و"تل أبيب"، وبدا ذلك جلياً من خلال التطبيع الرياضي، بمشاركة الجانبين في مؤتمر رياضي دولي في "غابورون" عاصمة بوتسوانا، في مايو الماضي، في تأكيد جديد للعلاقة الوثيقة بين البلدين رغم عدم وجود علاقات "رسمية" بينهما حتى الآن.

وكان الفريق الإماراتي للسيدات التقى نظيره الإسرائيلي في بطولة أوروبا المفتوحة لكرة الشبكة، في مباراة جمعت بينهما في 11 مايو، في جبل طارق، وذلك بعد أيام من استضافة "إسرائيل" دراجين من الإمارات والبحرين في سباق تطبيعي بالقدس المحتلة، يُعرف بـ "طواف إيطاليا للدراجات الهوائية".

مكة المكرمة