مجلس الأمن يلغي جلسة بشأن سوريا دون كشف الأسباب

قاعة مجلس الأمن الدولي

قاعة مجلس الأمن الدولي

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 17-09-2016 الساعة 08:17
واشنطن - الخليج أونلاين


أعلن مكتب الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، أن جلسة المشاورات الطارئة التي كان من المزمع عقدها الساعة الخامسة والنصف بتوقيت نيويورك، مساء الجمعة، قد تم إلغاؤها.

وسبق أن أعلن مكتب كي مون أن مجلس الأمن الدولي سيعقد جلسة مشاورات طارئة ومغلقة، مساء الجمعة، بشأن الأوضاع في سوريا.

وقال مكتب المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، في رسالة وزّعها على صحفيين عبر البريد الإلكتروني: إن "مجلس الأمن يعقد جلسة طارئة ومغلقة حول سوريا الساعة 5.30 بتوقيت نيويورك، من مساء الجمعة".

ولم يدلِ مكتب الأمين العام بمزيد من التفاصيل عن أسباب إلغاء الجلسة.

يأتي ذلك في وقت أكدت وزارة الخارجية الأمريكية أن واشنطن لن تعمل على إنشاء مركز تنفيذ مشترك مع روسيا في سوريا في حال لم يتم تنفيذ فقرات الاتفاق بين البلدين.

وقالت في بيان لها، الجمعة، إن كيري أجرى اتصالاً هاتفياً مع نظيره الروسي، سيرغي لافروف، وأكد خلاله أن "بلاده لن تقوم بإنشاء مركز التنفيذ المشترك مع روسيا ما لم يتم تنفيذ جميع الفقرات التي تم الاتفاق عليها، والمتعلقة بمرور المساعدات الإنسانية‎".

وجاء تأجيل الجلسة في وقت أعلن فيه دبلوماسي غربي لوكالة رويترز أن تحقيقاً دولياً حمّل سربين من المروحيات التابعة لبشار الأسد، ووحدتين عسكريتين أخريين، مسؤولية شن هجمات بغاز الكلور على مدنيين في سوريا.

مكة المكرمة