محاولة اغتيال لقيادي بارز في الحماية الرئاسية اليمنية

الرابط المختصرhttp://cli.re/gKAdvG
مكتب "الرهوة" أكد عدم وجود أي خسائر بشرية

مكتب "الرهوة" أكد عدم وجود أي خسائر بشرية

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 25-08-2018 الساعة 20:39
عدن- الخليج أونلاين

نجا قائد اللواء الأول بقوات الحماية الرئاسية اليمنية العميد ركن سند الرهوة، السبت، من محاولة اغتيال بتفجير موكبه بعبوة ناسفة في عدن جنوبي اليمن، حسب بيان صادر عن مكتبه.

وقال مكتب "الرهوة": "تعرَّض، اليوم السبت، العميد الركن سند عبد الله الرهوة، قائد اللواء الأول حماية رئاسية؛ على الخط الرابط بين مدينتي البريقاء-الشعب، لحادث استهداف بعبوة ناسفة، في أثناء عودته من واجب العزاء للفقيد جمال المجعلي مدير مديرية البريقاء السابق".

وأوضح مكتب "الرهوة" أن التفجير لم يسفر عن خسائر، مبيناً أن الحادث هو الأول من نوعه الذي تعرَّض له "الرهوة" بعد حملة إعلامية شنها ما وصفها بـ"الأقلام المأجورة لتشويه هذه الهامة القيادية الكبيرة، والتي أثبت حادث اليوم فشلها".

وشدد مكتب "الرهوة" على أن منتسبي اللواء الأول حماية رئاسية، من ضباط وصفٍّ وجنود ، "جاهزون للتصدِّي وبحزم، لقوى الإجرام والعابثين بأمن وسكينة العاصمة المؤقتة عدن"، متوعداً بأن الحادث "لن يمر مرور الكرام".

يشار إلى أن مدينة عدن شهدت في الفترة الأخيرة عدة عمليات اغتيال، استهدفت شخصيات رسمية، وتقف وراءها دائماً مليشيات مدعومة من الإمارات، حسب وسائل إعلام محلية.

ويعيش اليمن، منذ قرابة 4 أعوام، حرباً تقودها السعودية والإمارات، بحجة دعم القوات الحكومية الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي، ضد مسلحي جماعة "الحوثي".

مكة المكرمة