مسؤول أمريكي: احتمال أن الطائرة الروسية دمرتها قنبلة 99.9%

المؤشرات والتحليل في الصندوق الأسود يشير إلى انفجار ناتج عن وجود مواد متفجرة

المؤشرات والتحليل في الصندوق الأسود يشير إلى انفجار ناتج عن وجود مواد متفجرة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 08-11-2015 الساعة 17:56
واشنطن - الخليج أونلاين


أكد مسؤول أمريكي مطلع على سير التحقيقات بتحطم الطائرة الروسية "ميتروجيت"، الذي أدى إلى مقتل 224 راكباً على متنها في سيناء، على أن السبب الغالب هو "قنبلة".

وأضاف المسؤول في تصريح لشبكة "CNN" الأمريكية: "نسبة احتمال أن الطائرة تحطمت بسبب قنبلة يبلغ 99.9%".

وتأتي تصريحات المسؤول الأمريكي في الوقت الذي تستمر فيه الاستخبارات الأمريكية والبريطانية، في تحليل المحادثات والمعلومات التي تم تقفيها في سيناء، عقب تحطم الطائرة لمعرفة مدى ارتباط منفذي هذا الهجوم.

وفي سياق متصل، قال عضو في فريق التحقيق في حادث سقوط الطائرة الروسية لـ"رويترز"، الأحد: "إن المحققين متأكدون بنسبة 90%، من أن صوت الضوضاء الذي سمع في الثانية الأخيرة من تسجيلات الرحلة كان انفجار قنبلة".

وأضاف عضو فريق التحقيق وهو مصري طالباً عدم نشر اسمه بسبب حساسية الموضوع: "المؤشرات والتحليل حتى الآن للصوت المسجل في الصندوق الأسود، يشير إلى أنه انفجار ناتج عن وجود مواد متفجرة"، مضيفاً أن "هناك نسبة 10% يعمل الفريق لاستيضاحها قبل إعلان النتيجة النهائية".

وكان تنظيم "ولاية سيناء" التابع لتنظيم "الدولة"، أعلن مسؤوليته عن سقوط الطائرة بعد ساعات من تحطمها".

ونقلت شبكة "سي إن إن" الأمريكية عن الرئيس الأمريكي باراك أوباما قوله بوجود "احتمال" بأن يكون حادث تحطم طائرة ركاب روسية في مصر، نجم عن "قنبلة" على متنها.

وذكرت صحيفة "التايمز" البريطانية، نقلاً عن مصادر في الأجهزة الأمنية عن "عملية تنصت بريطانية - أمريكية مشتركة"، رصدت، الأربعاء الماضي، أي قبل ثلاثة أيام من الحادثة، اتصالات إلكترونية بين سوريا وشبه جزيرة سيناء عبر أقمار تجسس اصطناعية، ويبدو أنها كانت بين عناصر متطرفة في المنطقتين، زودت المتنصتين بأدلة كافية عن قنبلة تم تهريبها إلى داخل الطائرة.

مكة المكرمة