مسؤول إيراني: نحن الدولة الأكثر نفوذاً في المنطقة

مساعد وزارة الخارجية الإيرانية للشؤون العربية والأفريقية

مساعد وزارة الخارجية الإيرانية للشؤون العربية والأفريقية

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 18-12-2014 الساعة 08:18
طهران - الخليج أونلاين


أعلن مساعد وزارة الخارجية الإيرانية للشؤون العربية والأفريقية، حسين أمير عبد اللهيان، أن إيران استخدمت نفوذها في اليمن، مؤكداً أن بلاده باتت اليوم الدولة الأكثر نفوذاً في المنطقة، كما ألمح إلى أن بعض الدول الخليجية اتخذت قرارات خاطئة عبر تأييد قرار أوبك بعدم تخفيض إنتاجها من النفط.

وقال عبد اللهيان، في لقاء مع وكالة تسنيم التابعة للحرس الثوري الإيراني، نشرت الأربعاء: إن "الجمهورية الإسلامية الإيرانية، باتت اليوم الدولة الأكثر نفوذاً في المنطقة، ولا شك أنها تستخدم هذا النفوذ، لضمان أمنها القومي ومصالحها القومية وأمن المنطقة"، على حد قوله.

وأضاف: "علی سبیل المثال؛ استخدمت إیران نفوذها فی تطورات الیمن، لما یضمن الوحدة الوطنیة والوفاق بین الفصائل الیمنیة بجميع توجهاتها السیاسیة ویعزز مسار مکافحة الإرهاب"، حسب تعبيره.

ورداً علی سؤال حول استمرار وتیرة انخفاض أسعار النفط، وفیما إذا کان للولايات المتحدة والسعودیة دور في ذلك، قال عبد اللهیان: "فیما یتعلق بعدم تعاون الدول النفطیة في المنطقة للتحکم بأسعار النفط وإدارتها، فأقول ودون ذکر أسماء، إن بعض الدول في أوبك، واستناداً لبعض التحلیلات الخاطئة، عمدت إلی اتخاذ بعض القرارات التي ستعود بالضرر علی جمیع الدول بلا شك، علی المدیین القصیر والبعید".

وأضاف أن هذا "یعد خطأً استراتیجیاً في المنطقة"، لكنه أشار، في الوقت نفسه، إلی المشاورات الجاریة بین المسؤولین النفطیین الإیرانیین وبعض المسؤولین المعنیین في المنطقة، معرباً عن أمله بالتوصل إلی صیغة تضمن مصالح جمیع دول المنطقة.

من جانب آخر، أکد مساعد وزیر الخارجیة الإيراني أن لدى بعض دول منطقة الخلیج، وجهة نظر إیجابیة حول دور إیران في محاربة تنظيم "الدولة"، إلا أنه اتهم في الوقت نفسه، بعض هذه الدول بتقديم الدعم لتنظیم "الدولة الإسلامية" لتغییر الأوضاع في العراق وسوریا، "لكن داعش بات یهدد تلك الدول نفسها"، وفق قوله.

وأكد عبد اللهیان في تصريحاته، وجود مستشارین عسکریین إیرانیین في العراق، معتبراً أن وجودهم يأتي في إطار تقدیم المشورة للقوات المسلحة العراقیة والقوات الأمنیة فی محاربتها للإرهاب، بحسب تعبيره، مضیفاً: "نعلن بكل فخر واعتزاز، وبصوت عال، بأننا ندعم أصدقاءنا وحلفاءنا في المنطقة، ولا نسمح للإرهابیین بتقریر مستقبل المنطقة، وتهديد مصالح إيران في العراق".

ورفض عبد اللهيان الإجابة القاطعة على سؤال حول وجود اللواء قاسم سلیماني، قائد فیلق القدس في الحرس الثوري الإيراني، علی الأراضي العراقیة، قائلاً: "لیس لدي معلومات دقیقة عن وجود اللواء سلیماني في العراق أو عدم وجوده".

مكة المكرمة