مشروع قرار أمريكي يحمّل بن سلمان مسؤولية قتل خاشقجي

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Gywyn7

شدد "الشيوخ" الأمريكي على ضرورة محاسبة بن سلمان وإنهاء الأزمة الخليجية

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 06-12-2018 الساعة 10:59
ترجمة منال حميد - الخليج أونلاين

قدمت مجموعة من أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي من الحزبين الجمهوري والديمقراطي، اليوم الخميس، مشروع قرار يُحمّل ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، مسؤولية قتل الصحفي جمال خاشقجي.

وقالت صحيفة "واشنطن بوست"، إن هذا القرار ينص بشكل قاطع، على أن ولي العهد السعودي كان متواطئاً في جريمة قتل خاشقجي، وكان بمثابة تحطيم للمنطقة بما يهدد مصالح الولايات المتحدة الأمنية على جبهات متعددة.

وقدَّم مشروعَ القرار عدد من أبرز أعضاء المجلس، بينهم من الجانب الجمهوري ليندسي غراهام وماركو روبيو، ومن الديمقراطي إيد ماركي وديان فاينستاين.

ويحمّل المشروع بن سلمان المسؤولية المباشرة عن مقتل خاشقجي، ويشير إلى أن الأعضاء المذكورين في مجلس الشيوخ لديهم "ثقة شبه مؤكدة" بتورط ولي العهد في الجريمة.

ويشدد على أن "بن سلمان، بصفته ولياً للعهد، كان يسيطر على الفريق الأمني الذي ارتكب الجريمة، وهذا ما يشير إلى أنه كان على رأس التخطيط لهذا العمل الدنيء".

ويناشد مشروع القرار الإدارة الأمريكية والمجتمع الدولي تحميل بن سلمان مسؤولية الأزمة الإنسانية في اليمن، ومقاطعة قطر، والضغوط الممارَسة على المعارضين السعوديين، إلى جانب جريمة قتل خاشقجي.

ويدعو المشروع السعودية إلى التفاوض مباشرة مع الحوثيين لوضع نهاية لحرب اليمن، ويوصي بالتفاوض لحل الأزمة مع قطر، وإطلاق سراح المدون رائف بدوي.

وقال غراهام، في بيان حول المشروع: إن "إدلاء الولايات المتحدة ببيان واضح حول جريمة قتل خاشقجي الوحشية يتمتع بأهمية قصوى على صعيد مصلحة الأمن القومي. وإنه (بن سلمان) قوة تدمير للمنطقة".

واعتبر غراهام أن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو ووزير الدفاع جيمس ماتس كانا جنديَّين جيدَين للدفاع عن بن سلمان، وأنهما كانا في "جيب" السعودية بعد أن قالا إنه لا أدلة حاسمة على تورط بن سلمان في جريمة مقتل خاشقجي.

بدوره، أكد روبيو، في البيان ذاته، أنه لم يعد هناك أي شك في معرفة ولي العهد السعودي بأمر الجريمة، "بالعكس غض الطرف عنها، وشارك فيها من خلال التخطيط لها".

من جهته، قال السيناتور إيد ميركي إن ولي العهد السعودي ليس مصلحاً، وهو الدور الذي يحاول التظاهر به.

ويأتي مشروع القرار بعد إحاطة قدمتها مديرة وكالة الاستخبارات المركزية جينا هاسبل، في جلسة مغلقة لبعض أعضاء مجلس الشيوخ، الثلاثاء، حول جريمة قتل خاشقجي.

ووقَّع ستة من أعضاء الكونغرس على تقديم مشروع القرار، من بينهم العضو الديمقراطي بلجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ كريس مورفي، الذي اتهم وزيري الدفاع والخارجية بتضليل المجلس في أثناء إفادتهما أمامه الأسبوع الماضي.

وفي لقاء مع قناة "إم إس إن بي سي" الأمريكية، قال مورفي إنه بدا واضحاً لمعظم أعضاء المجلس تجنبهما الحديث عن علاقة ولي العهد السعودي بالاغتيال وأن معظم الأعضاء كانوا مدركين لعملية التضليل.

وأثارت الجريمة التي وقعت داخل القنصلية السعودية في إسطنبول، بالثاني من أكتوبر الماضي، غضباً عالمياً ومطالبات مستمرة بالكشف عن مكان جثة خاشقجي، ومَن أمر بقتله.

وبعدما قُدِّمت تفسيرات متضاربة، أقرت الرياض بأنه تم قتل الصحفي السعودي وتقطيع جثته داخل القنصلية إثر فشل مفاوضات لإقناعه بالعودة إلى المملكة.

ورغم أن قرار اليمن لا علاقة له بقضية خاشقجي بشكل مباشر، فإن مقتل الكاتب السعودي أسهم في دفع قضية الحرب إلى الواجهة من جديد، حيث يعيش اليمن أسوأ أزمة إنسانية.

كما يأتي المشروع في وقت يستعد فيه مجلس الشيوخ للمضي قدماً في مناقشة قرار يقضي بتقليص الدعم الأمريكي المقدم للحملة العسكرية التي تقودها السعودية باليمن.

مكة المكرمة
عاجل

بومبيو يؤكد أن الولايات المتحدة ستحاسب المسؤولين عن مقتل خاشقجي