مصادر أمريكية: ترامب يهمِّش وزير دفاعه

الرئيس الأمريكي مع وزير دفاعه (أرشيف)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 26-06-2018 الساعة 10:16
واشنطن - الخليج أونلاين

قالت مصادر في الإدارة الأمريكية إن الرئيس، دونالد ترامب، قلَّل في الفترة الأخيرة من الإصغاء لرأي وزير دفاعه، جيمس ماتيس، ولم يتشاور معه لدى اتخاذ عدد من القرارات العسكرية والأمنية المهمّة في سياسة الولايات المتحدة على المستوى الدولي.

ونقلت شبكة "NBC" الأمريكية، الاثنين، عن مصادر في إدارة ترامب أن الرئيس لم يعد يستشير ماتيس إلا نادراً في الأشهر الأخيرة، مشيرة إلى أن دوره في صنع القرارات المحورية قد تقلّص، "ولم يعد الرجلان متّفقين (في الرؤى) كما في السابق".

وأضافت المصادر أن ترامب بات يعتمد أكثر فأكثر على نصائح مستشاره في شؤون الأمن القومي، جون بولتون، أو وزير خارجيته مايك بومبيو.

وذكرت أن ماتيس لم يعلم بقرار ترامب الانسحاب من الاتفاق النووي الإيراني إلا بعد اتخاذه وأخبره به أحد زملائه، كما لم يطّلع على قرار وقف المناورات العسكرية مع كوريا الشمالية إلا بعد أن وعد ترامب بذلك زعيم كوريا الشمالية. كما لم يُبلَّغ ماتيس مسبقاً بقرار ترامب تشكيل القوات الفضائية الأمريكية، الذي أعلنه الرئيس الأسبوع الماضي.

وبحسب مصادر الشبكة الأمريكية، فإن ترامب يعتقد أن ماتيس لا يأخذ تعليماته على محمل الجد، ولا يبدي حماساً في تنفيذ توجيهاته.

وكان ماتيس يعارض تعيين جون بولتون مستشاراً للرئيس، في مارس الماضي، في حين كان ترامب يُجري أكثر من اتصال هاتفي مع ماتيس يومياً في الفترة الأولى بعد تسلّمه حقيبة الدفاع.

ولم يعد الأمر كذلك في الوقت الحالي، بحسب شبكة "NBC، رغم نفي مسؤولين في البنتاغون ومجلس الأمن القومي الأمريكي صحة هذه المزاعم.

مكة المكرمة