مصادر: تركيا ستدعم هجوماً للمعارضة السورية ضد تنظيم الدولة

العملية التي يعتزم الأتراك شنها ستكون بقيادتهم

العملية التي يعتزم الأتراك شنها ستكون بقيادتهم

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 05-12-2015 الساعة 12:12
أنقرة - الخليج أونلاين (خاص)


ذكر مصدر مطلع في المعارضة السورية المسلحة لـ"الخليج أونلاين"، اليوم السبت، أن أنقرة طلبت من بعض فصائل الثوار تحضير 1500 مقاتل استعداداً لشن عملية واسعة سيغطيها الطيران الحربي التركي ضد تنظيم الدولة.

وأضاف المصدر أن "جيش أحرار الشام سيشارك في العملية، إلى جانب فصائل عدة مثل فيلق الشام"، مؤكداً أن "الطيران التركي سيغطي الهجوم الواسع".

وأشار إلى أن "الطيران التركي وطيران التحالف الدولي وجّها ضربات قاصمة لتنظيم "الدولة" في الأسابيع الأخيرة الماضية، ودمرا مخازنها وأسلحتها الثقيلة"، ووصف الضربات بأنها "جدية، واستطاع الجيش الحر من خلالها السيطرة على بضع قرى في ريف حلب الشهر الماضي".

وأوضح المصدر أن العملية التي يعتزم الأتراك دعمها بمشاركة مقاتلي الفصائل السورية "ستتم بقيادتهم وإشرافهم، وقد بدأت الفصائل بالفعل إعداد قوائم المقاتلين المرشحين"، ولم تعلن المصادر عن موعد بدء العملية.

تجدر الإشارة هنا إلى أن التحرك التركي الأخير في الميدان السوري ضد تنظيم الدولة، جاء ليترجم ما قاله رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو، في 30 نوفمبر/تشرين الثاني في مؤتمر صحفي جمعه بأمين عام حلف الناتو، ذكر فيه أن "تركيا ستبدأ عملية جديدة مع السعودية ودولة أخرى لمكافحة الإرهاب في سوريا وبدعم إقليمي".

وفي السياق ذاته تحدثت أنباء عن وصول 130 جندياً تركياً، الجمعة، مجهزين بأسلحة ثقيلة من بينها أكثر من 20 دبابة إلى الموصل شمال العراق، توحي باتساع رقعة التحرك التركي وجديته ضد التنظيم.

إلا أن مسؤولاً تركياً كان قد أعلن أن الجنود الأتراك وصلوا إلى الموصل كجزء من تدريبات روتينية لهم، بالإضافة لقيامهم بتدريب القوات العسكرية العراقية، حسب قوله.

كما وصلت مساعدات تركية إلى المتطوعين الذين تدربهم البيشمركة في منطقة الشيخان، حسب مصادر خاصة تحدثت لـ "الخليج أونلاين".

مكة المكرمة