مصدر أمني: استخبارات إقليمية خلف غرق سفن مهاجرة من غزة

المجد الأمني: تكرر حادثة الغرق 3 مرات خلال أسبوع مرتبط بنتائج العدوان على غزة

المجد الأمني: تكرر حادثة الغرق 3 مرات خلال أسبوع مرتبط بنتائج العدوان على غزة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 18-09-2014 الساعة 13:20
غزة - الخليج أونلاين


اتهم موقع أمني فلسطيني "جهات استخباراتية في المنطقة" بأنها تقف وراء غرق ثلاث سفن تقل مهاجرين من قطاع غزة، وأكد أن الحدث مخطط له ولم يكن عبثياً، وفق تحقيقات أولية.

وأشار موقع "المجد الأمني" المقرب من حركة حماس، إلى احتمال أن يكون للاحتلال وجهات استخبارية أخرى تكن لغزة العداء يد في استهداف السفن، خاصة أنها تقل الكثير من الشبان الباحثين عن العلم والعمل، فيما يبدو أنه محاولة لإبعادهم عن خيار الالتحاق بالمقاومة التي أذاقت العدو الويلات في الحرب الأخيرة.

وأضاف الموقع أن حوادث الغرق التي وقعت منذ اندلاع الثورات العربية وحتى العدوان على غزة، تعتبر قليلة بالنظر إلى الفترة الزمنية التي وقعت فيها، مشيراً إلى أنه وبخلاف ذلك، وقع منذ عدوان غزة وحتى الآن ثلاثة حوادث غرق في أقل من أسبوع، أي في فترة زمنية قصيرة جداً، وهو ما لم يتم تسجيله قبل ذلك خلال محاولات الهجرة السابقة قبيل العدوان.

وخلص الموقع إلى أن المقارنة السابقة تعزز فرضية الربط بين عدوان غزة، وبين زيادة حوادث الغرق في البحر بعيد العدوان.

وأكد "المجد الأمني" هذه الفرضية من خلال ما ورد من معلومات عن أن حوادث الغرق هذه مفتعلة بطريقة أو بأخرى، فيما أورد شهود عيان كلاما مفاده أن مراكب كبيرة صدمت عمدا مراكب المهاجرين لإغراقهم".

ونقل الموقع عن مصدر أمني قوله إن السبب وراء إثارة هذا الموضوع "هو لإشعال الجبهة الداخلية في غزة، وإشغالها في مشاكل جانبية عن معاركها مع العدو الصهيوني، والنجاحات التي حققتها المقاومة".

مكة المكرمة