مصر تدرج الجماعة الإسلامية على قائمة الإرهاب

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GYb1aL
المحكمة أدرجت 164 من أعضاء الجماعة على قائمة الإرهاب

المحكمة أدرجت 164 من أعضاء الجماعة على قائمة الإرهاب

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 11-11-2018 الساعة 20:02
القاهرة - الخليج أونلاين

أدرجت مصر الجماعة الإسلامية، و164 من قيادتها وأعضائها، على قائمة الكيانات الإرهابية، بعد حكم قضائي أصدرته محكمة جنايات القاهرة الشهر الماضي.

ونشرت الجريدة الرسمية في مصر، اليوم الأحد، الحكم القاضي بإدراج الجماعة وأعضائها على قائمة الإرهاب، بدعوى استخدامهم العنف ضد الأجهزة الأمنية، والانضمام لـ"تحالف دعم الشرعية"، الذي شكل بعد انقلاب الجيش على الرئيس السابق محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين.

وكانت الجماعة الإسلامية حملت السلاح ضد الدولة في الثمانينيات والتسعينيات، لكنها أعلنت نبذ العنف والتخلي عن السلاح بعد اعتقال العديد من قياداتها وأعضائها وقيامهم بمراجعات لأفكارهم داخل السجون.

ومن أبرز قيادات الجماعة الإسلامية الذين تم إدراجهم على قائمة الإرهابيين، محمد أحمد شوقي الإسلامبولي، وهو شقيق خالد الإسلامبولي المدان باغتيال الرئيس الراحل محمد أنور السادات عام 1981، وطارق الزمر، المدان بالمشاركة في اغتيال السادات، وعاصم عبد الماجد، وصفوت عبد الغني.

ووفقاً لقانون تنظيم قوائم الكيانات الإرهابية والإرهابيين الذي صدر عام 2015، فإن إدراج أي جماعة أو أشخاص على هذه القوائم يتبعه تلقائياً التحفظ على الأموال والمنع من السفر.

ويحق للأشخاص الذين تدرجهم محاكم الجنايات على قائمة الإرهابيين الطعن على القرار أمام محكمة النقض، وهي أعلى محكمة مدنية في البلاد.

وكانت منظمة هيومن رايتس وواتش انتقدت استخدام السلطات المصرية المتزايد للمحاكم وقوانين مكافحة الإرهاب والطوارئ في الملاحقة القضائية للنشطاء والصحفيين ومنتقدي الحكومة بشكل غير عادل، عبر محاكم استثنائية كأمن الدولة والطوارئ، بالإضافة الى المحاكم العسكرية.

واعتبرت المنظمة أن هذه المحاكمات هدفها إسكات المعارضة، وهي "متعسفة وتحريف لإجراءات مكافحة الإرهاب".

مكة المكرمة