مصر تصعّد.. وزير الأوقاف يخطب الجمعة في "حلايب"

وزير الأوقاف المصري محمد مختار جمعة

وزير الأوقاف المصري محمد مختار جمعة

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 30-12-2017 الساعة 11:03
القاهرة - الخليج أونلاين


ألقى وزير الأوقاف المصري، محمد مختار جمعة، خطبة الجمعة، في مدينة حلايب الحدودية المتنازع عليها مع السودان، في سابقة هي الأولى من نوعها، وفي مؤشر على تصعيد القاهرة ضد الخرطوم دبلوماسياً.

وبث التلفزيون المصري الرسمي الخطبة من مسجد التوبة بمدينة حلايب، بعد نحو ساعتين من بث برنامج تلفزيوني من المدينة ذاتها، شمل لقاءات للمسؤولين فيها.

وقال جمعة: إن "الدولة المصرية تهتم بكل أبنائها، وإن ما تم من نهضة عمرانية وتنمية في حلايب وشلاتين خلال السنوات الأربع الماضية يزيد على خمسة أضعاف ما تم خلال السنوات الثلاثين الماضية".

ويأتي هذا التطور في حين تتمسك القاهرة والخرطوم بموقفيهما بشأن السيادة على مثلث حلايب وشلاتين.

اقرأ أيضاً:

السودان تدّعي ملكيتها.. مصر تبني 100 منزل بـ"حلايب" الحدودية

ففي الأشهر القليلة الماضية، أكد مسؤولون سودانيون مراراً أن هذه المنطقة جزء من السودان وإن كانت تحت السيطرة المصرية، لكن مصر رفضت التصريحات السودانية، كما رفضت دعوة من الخرطوم لقبول التحكيم الدولي.

وقبل عشرة أيام تقريباً، قالت مصر إنها ستخاطب الأمم المتحدة لتأكيد تبعية حلايب وشلاتين لها، ورفضت ما وصفتها بمزاعم السودان بأحقيته في السيادة على تلك المنطقة.

وجاء هذا الموقف تعقيباً على تقارير عن توجيه الخارجية السودانية خطاباً إلى الأمم المتحدة؛ لإعلان رفضها اتفاقية تعيين الحدود البحرية بين السعودية ومصر، المعروفة باتفاقية تيران وصنافير؛ لأنها تتضمن تبعية منطقة مثلث حلايب لمصر.

مكة المكرمة