مصر تقر بتعرض طائرة بريطانية لصاروخ فوق سيناء في أغسطس

الحادثة تحدثت عنها الصحف البريطانية اليوم السبت قبل أن تعترف بها الخارجية المصرية

الحادثة تحدثت عنها الصحف البريطانية اليوم السبت قبل أن تعترف بها الخارجية المصرية

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 07-11-2015 الساعة 22:22
القاهرة - الخليج أونلاين


اعترفت وزارة الخارجية المصرية بواقعة الطائرة البريطانية، التي تعرضت لإطلاق صاروخ "أرض – أرض" أثناء تدريبات عسكرية للجيش المصري.

وجاء إقرار الخارجية المصرية للواقعة، بعد نحو ساعات من نفي مصدر عسكري مصري رواية طيار بريطاني لصحيفة "الديلي ميل"، والتي ذكر فيها أنه لمح بنفسه صاروخاً "متسارعاً في الأجواء" إلى درجة أصبح قريباً 300 متر من طائرة كان يقل بها 189 راكباً، من لندن إلى شرم الشيخ، فانحرف بها عن خط سيرها وتفاداه.

وكشف تقرير نشرته صحيفة الغارديان البريطانية، عن تعرض طائرة تابعة لخطوط تومسون الجوية البريطانية لحادثة حيث تفادت صاروخاً على مسافة 1000 قدم فقط (نحو 304 أمتار)، وذلك في أغسطس/ آب الماضي، في المنطقة ذاتها التي شهدت تحطم الطائرة الروسية "ميتروجيت" ومقتل ركابها الـ224 الأسبوع الماضي.

وذكر التقرير أن الطائرة كان على متنها 189 راكباً، وهبطت بسلام في مطار شرم الشيخ في الـ23 من أغسطس/ آب الماضي قادمة من العاصمة البريطانية، لندن، لافتاً إلى أن الحكومة البريطانية قامت بالتعتيم على هذه الحادثة ولم تخبر الركاب.

المتحدث باسم الحكومة البريطانية أكد هذه التقارير الإعلامية قائلاً: "قمنا بالتحقق من هذه الحادثة في وقتها، واستنتجنا بأن هذا الهجوم ليس مقصوداً، وعلى الأغلب كان له صلة بتدريبات عسكرية للجيش المصري في ذلك الموقع حينها".

مكة المكرمة