مصر.. "دعم الشرعية" يبدأ أسبوعاً جديداً من الاحتجاجات ضد النظام

اتهم بيان التحالف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بالفشل في أول 100 يوم من حكمه

اتهم بيان التحالف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بالفشل في أول 100 يوم من حكمه

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 19-09-2014 الساعة 07:48
القاهرة - الخليج أونلاين


دعا التحالف الداعم للرئيس المصري المعزول محمد مرسي إلى "أسبوع ثوري جديد"، بداية من يوم الجمعة تحت شعار "قَسَم الثورة وعهد الشهيد".

وقال "التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب"، في بيان له الخميس: "لنردد قَسَم الثورة في كل فعاليات حراكنا الثوري، ولنجدد الوفاء لعهد الشهيد في أسبوع ثوري مهيب، بدءاً من الجمعة تحت عنوان قسم الثورة وعهد الشهيد".

وأضاف التحالف في بيانه، أن "دماء الشهداء التي لا تزال سائلة على أبواب الميادين، تبعث لنا برسائل الصمود والمقاومة؛ وآلام المختطفين في سجون القتلة تنادينا ألا نعود أدراجنا ونبقي على عهد الثورة؛ وسننتصر حتماً لأننا على طريق الثورة نسير".

واتهم التحالف في بيانه، الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بالفشل في أول 100 يوم من فترة حكمه.

وأضاف، "فشلت كل خطط الانقلاب الخبيثة، ولم يكتسب شرعية ولا مشروعية، وسقط مدبروه في المستنقع، تلاحقهم حقوق الشهداء في الداخل والخارج، وتصعقهم كهرباء الفشل كل يوم، ويحاصرهم غياب الرؤية وعمى البصيرة والاحتيال المفضوح".

وفي 3 يوليو/ تموز من العام الماضي، عزل الجيش المصري بمشاركة قوى دينية وسياسية وشعبية الرئيس الأسبق محمد مرسي المنتمي إلى جماعة الإخوان المسلمين، بعد عام واحد من حكمه للبلاد، عقب احتجاجات واسعة ضده، وهي الخطوة التي يعتبرها قطاع من المصريين "انقلاباً"، فيما يعتبرها فريق آخر "ثورة شعبية".

ومنذ ذلك التاريخ ينظم التحالف الداعم لمرسي فعاليات منددة بعزله، ومطالبة بعودة "الشرعية"، التي يعتبرونها متمثلة في عودة الرئيس المنتخب إلى الحكم، في إشارة إلى مرسي، وهي المظاهرات التي شهدت في أحيان كثيرة تفريقاً من قوات الأمن أوقعت قتلى ومصابين.

مكة المكرمة