مظاهرة في النمسا تذكّر بانتهاكات الاحتلال بحق الفلسطينيين

احتشد عشرات المتظاهرين حاملين العلم الفلسطيني

احتشد عشرات المتظاهرين حاملين العلم الفلسطيني

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 18-03-2017 الساعة 17:38
فيينا - الخليج أونلاين


شهدت العاصمة النمساوية فيينا، الجمعة، مظاهرة احتجاجية على "القمع والانتهاكات" الإسرائيلية بحق الفلسطينيين.

واحتشد عشرات المتظاهرين في ميدان "حقوق الإنسان"، حاملين العلم الفلسطيني.

وردد المشاركون شعارات من قبيل: "فلسطين حرة"، "تحيا غزة"، "قاطعوا إسرائيل"، "إسرائيل دولة الفصل العنصري".

وطالبوا بإنهاء الاحتلال الإسرائيلي، وعودة اللاجئين إلى وطنهم، وإيقاف القمع والعقوبات بحق الفلسطينيين.

اقرأ أيضاً:

"أونروا" تلغّم مناهجها الدراسية..تُرسّخ الاحتلال وتطمس هوية فلسطين

وانتقد الكاتب والصحفي النمساوي "ويلهيلم لاغتالر"، في حديث لوكالة الأناضول، ممارسات الحكومة الإسرائيلية، وقال: "نحتج ضد نظام الفصل العنصري والسياسات التوسعية، واجتمعنا هنا من أجل القيم والحقوق الديمقراطية الدولية".

وأضاف الناشط في حقوق الإنسان، أن "الشعب الفلسطيني حُرم في القرن الـ21 من حقه في الاختيار".

وتابع: "لقد طُرد الفلسطينيون من وطنهم، ولا حق لهم في العودة إليه، ومحرومون من حقوقهم الأساسية كافة، والعالم يكتفي بالمشاهدة فقط، وخاصة المؤسسات الدولية".

وشدد لاغتالر على "ضرورة حل القضية الفلسطينية بالطرق السلمية".

وشهدت المظاهرة استعراض نشطاء رقصات شعبية مرتدين الألبسة الفلسطينية التقليدية.

تزامنت المظاهرة الاحتجاجية، مع استقالة الأمين التنفيذي للجنة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا (الإسكوا)، ريما خلف، رداً على طلب الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، بسحب تقريرها الذي وصف "إسرائيل" بأنها "دولة الفصل العنصري" بحق الفلسطينيين.

مكة المكرمة