مقتل امرأة وطفلها في غارة مجهولة على مستشفى بدرنة الليبية

المرأة وابنها قتلا بعدما أصابت الغارة مستشفى ودمرته بشكل كامل

المرأة وابنها قتلا بعدما أصابت الغارة مستشفى ودمرته بشكل كامل

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 07-02-2016 الساعة 18:38
طرابلس - الخليج أونلاين


قتلت امرأة وطفلها في غارة جوية في درنة "شرق ليبيا" أصابت، الأحد، مستشفى في مدينة درنة شرق ليبيا، من دون أن تتضح الجهة التي تقف وراء الغارة.

وأعلن مسؤول في "مجلس شورى مجاهدي درنة"، الذي يضم خليطاً من الجماعات المسلحة الليبية، لوكالة الصحافة الفرنسية، أن "طائرة مجهولة قصفت محيط الكلية التقنية الطبية في حي باب طبرق غرب درنة الواقع تحت سيطرة مجلس شورى المجاهدين".

وقال الطبيب محمد الجدايمي، رئيس قسم الأشعة في مستشفى الوحدة في درنة: "هناك أربعة قتلى، ممرضة وابنها البالغ من العمر عشرة أعوام، وعنصران تابعان لمجلس شورى مجاهدي درنة".

وأضاف: "المرأة وابنها قتلا بعدما أصابت الغارة قسم الكلى التابع لمستشفى الوحدة ودمرته بشكل كامل، علماً أن المستشفى يقع قرب الكلية التقنية الطبية في حي باب طبرق في غرب درنة".

هذا، ولم تعلن قوات الحكومة المعترف بها دولياً في شرق ليبيا عن أية غارة، الأحد، وتخضع درنة لسيطرة مجلس شورى مجاهدي درنة، وهو خليط من الجماعات المسلحة المناهضة للسلطات المعترف بها، وبينها جماعة "أنصار الشريعة" القريبة من تنظيم القاعدة.

مكة المكرمة