مقتل ضابط وجندي إسرائيلي في عملية للقسام في غزة

إحدى جيبات الاحتلال التي هاجمتها كتائب القسام وقتلت عدداً من الجنود

إحدى جيبات الاحتلال التي هاجمتها كتائب القسام وقتلت عدداً من الجنود

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 19-07-2014 الساعة 22:51
غزة- الخليج أونلاين


أعلنت مصادر عسكرية إسرائيلية رسمياً، مساء السبت، مقتل ضابط وجندي وإصابة أربعة آخرين من الجيش الإسرائيلي، في عملية تسلل قام بها مقاومون فلسطينيون إلى داخل موقع عسكري إسرائيلي شرق قطاع غزة، في الوقت الذي أعلنت فيه كتائب القسام قتل خمسة جنود آخرين في عملية اقتحام لموقع عسكري شرق محافظة رفح.

وذكرت صحيفة "هآرتس" العبرية أن القتلى هم المقدم أموتس غريتبرغ 45 عاماً والرقيب أدار برسنو، حيث أعلنت كتائب القسام، الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، مسؤوليتها عن العملية التي أدت إيضاً إلى إصابة أربعة آخرين بجروح متفاوتة، واستشهاد أحد مقاوميها.

القسام، وفي بيان لها، أوضحت أن أفراداً ممّا أسمته "وحداتها المختارة" تمكنوا من قتل ستة جنود إسرائيليين، في العملية التي تمت على عمق 300 متر داخل الحدود شرق محافظة وسط قطاع غزة، مشيرة إلى أن مقاوميها هاجموا ثلاث سيارات جيب عسكرية، وتمكنوا من قتل وإصابة جميع من فيها.

وقالت الكتائب إنها "لقنت الاحتلال درساً قاسياً ضمن سلسلة مفاجآتها التي وعدت بها أبناء شعبنا وأمتنا، وأذهلت العدو والصديق"، مشددةً على أن "هذه المفاجآت لتثبت للمحتل أنّ غزة ليست سوى جحيمٍ ينتظر جنوده وآلياته إن تجرأ على التقدم فيها، كيف لا وقد ضربناه غير مرة في عقر مواقعه العسكرية على بعد كيلومترات داخل أراضينا المحتلة، فله أن يتخيل ما سيحصل لجنوده لو داسوا أرض غزة المحررة بأقدامهم".

ولفتت الكتائب إلى أن العملية نفذها 12 من مجاهديها، تمكنوا من التسلل إلى الموقع العسكري الإسرائيلي توزعوا إلى 4 كمائن، حيث مكث المجاهدون 6 ساعات بانتظار قوات جيش الاحتلال، وفور وصول إحدى دوريات الاحتلال المكونة من أربع سيارات جيب عسكريةٍ قامت الكمائن الأربعة، التي كانت منتشرة خلف خطوط الاحتلال، بمهاجمتها.

وجاء في البيان "المجاهدون تمكنوا من إبادة ثلاثة جيباتٍ، وأجهزوا على كل من كان بداخلها من مسافة صفر، فيما فر الجيب الرابع من المنطقة مذعوراً بعد الاشتباك معه"، موضحة أنهم قتلوا في الاشتباك 6 من جنود الدورية، وأصابوا عدداً آخر بجراح، وغنموا اثنتين من بنادق الجنود من طراز M16.

وبعد ذلك بساعات قليلة، أعلنت القسام أيضاً تسلل مجموعة من "قوات النخبة عبر نفق خلف خطوط العدو"، في محيط معبر صوفا جنوب شرق خان يونس، جنوب قطاع غزة.

وذكرت الكتائب، في بيان مقتضب أولي لها، أن مجاهديها باغتوا جنود الاحتلال واشتبكوا معهم من مسافة متر ونصف، موضحة أن أحد مجاهديها أكد قتل 5 جنود بالرصاص، مشيرة إلى أن المجموعة عادت بسلام.

يذكر أن الكتائب نفذت أيضاً عدة عمليات مماثلة منذ بدء العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، مما شكل مفاجأة كبيرة للجيش الإسرائيلي الذي يحاول منذ أيام الدخول برياً إلى قطاع غزة، فوجد مقاتلي الفصائل الفلسطينية ينفذون هجمات داخل مواقعة العسكرية.

مكة المكرمة