مقتل قائدين بالجيش العراقي و29 من "داعش" غرب الموصل

مساحة سيطرة تنظيم الدولة غربي الموصل تقلصت إلى 5%

مساحة سيطرة تنظيم الدولة غربي الموصل تقلصت إلى 5%

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 27-05-2017 الساعة 19:01
بغداد - الخليج أونلاين


أعلنت خلية الإعلام الحربي (مؤسسة رسمية تتبع قوات الدفاع العراقية)، السبت، عن مقتل 29 مسلحاً من تنظيم الدولة بقصف جوي لطائرات عراقية استهدف مواقع التنظيم غربي مدينة الموصل.

كما قتل اثنان من القادة الميدانيين للجيش العراقي، خلال الحملة العسكرية المتواصلة منذ أكتوبر/تشرين الأول الماضي لاستعادة الموصل، شمالي البلاد، من تنظيم الدولة.

وأوضحت قيادة العمليات المشتركة في الجيش العراقي، في بيان بثه التلفزيون الرسمي، أن العقيد عبد الباقي ضاحي عزيز السعدون، مقدم اللواء الثالث بالفرقة 16 مشاة بالجيش، والعقيد أحمد كاظم أحمد جاهد التميمي، آمر الفوج الأول في لواء المشاة الثالث بالفرقة ذاتها، قتلا في معارك الموصل اليوم.

وبدأت القوات العراقية من الجيش والشرطة الاتحادية هجوماً متزامناً فجر اليوم لاستعادة آخر ثلاثة أحياء من سيطرة "داعش" وهي "الشفاء"، و"الزنجيلي"، و"الصحة الأولى".

من جهتها قالت خلية الإعلام الحربي، في بيان لها: إن "طيران الجيش العراقي وجه ضربات جوية أسفرت عن مقتل 29 إرهابياً، وتدمير ست عجلات واحدة منها مفخخة في ناحية القيروان وقضاء البعاج" المجاورين، على حدود سوريا غرب الموصل.

وأضافت: إن "القصف أسفر أيضاً عن حرق صهريج ودراجتين ناريتين" تابعتين للتنظيم.

وكانت قوات الحشد الشعبي قد بدأت، الخميس، بشن هجوم على قضاء البعاج الواقع على الحدود السورية على بعد نحو 120 كيلومتراً غرب الموصل، لانتزاعه من قبضة التنظيم.

ويأتي الهجوم الجديد بعد يوم واحد من إعلان قوات الحشد الشعبي تحرير مركز ناحية القيروان القريبة من البعاج من قبضة تنظيم الدولة، خلال هجوم استمر نحو أسبوعين.

اقرأ أيضاً :

وسط قتال عنيف.. إجلاء أكثر من ألف مدني غرب الموصل

وجدير بالذكر أن القوات العراقية استعادت النصف الشرقي من المدينة في يناير/كانون الثاني الماضي، ومن ثم تقاتل منذ فبراير/شباط الماضي لانتزاع النصف الغربي.

ووفق مصادر عسكرية عراقية فإن مساحة سيطرة تنظيم الدولة في الجانب الغربي للموصل تقلصت إلى 5% فقط، متوقعة حسم القوات العراقية للمعركة بحلول النصف الأول من الشهر المقبل.

مكة المكرمة