مقتل كندي يقاتل بجانب المعارضة السورية بتفجير لـ"الدولة"

قدرة كندا على تقديم المساعدة في سوريا محدودة بسبب القتال

قدرة كندا على تقديم المساعدة في سوريا محدودة بسبب القتال

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 05-11-2015 الساعة 09:41
دمشق - الخليج أونلاين


قتل مواطن كندي كان يقاتل في صفوف المعارضة السورية المسلحة في شمال شرقي البلاد الأربعاء، في هجوم انتحاري نفذه تنظيم "الدولة".

وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان اليوم (الخميس)، أن "المقاتل الكندي قضى في تفجير مقاتل من تنظيم الدولة لنفسه في مزرعة قرب قرية دلحو بريف الهول".

وأضاف أن "المقاتل البالغ من العمر 23 عاماً يدعى جون روبرت غالاغير، كان يقاتل في صفوف مقاتلي قوات سوريا الديمقراطية التي تخوض معارك ضد التنظيم في محيط منطقة الهول بريف الحسكة".

وكانت وزارة الخارجية الكندية قد ذكرت في بيان أنها على علم بالأنباء التي أفادت بمقتل مواطن كندي في سوريا وأنها تجمع معلومات إضافية، مشيرة إلى أن قدرتها على تقديم المساعدة محدودة للغاية بسبب القتال، فيما تحث الحكومة مواطنيها منذ نوفمبر/ تشرين الثاني 2011 على مغادرة سوريا.

وأضافت: "على الكنديين الذين يسافرون إلى سوريا بمن فيهم الذين يسافرون للانضمام إلى حملات محلية للقتال مع أي طرف من أطراف الصراع أن يفعلوا ذلك على مسؤوليتهم الخاصة.

وتستهدف ضربات جوية بقيادة الولايات المتحدة تنظيم "الدولة" في شمالي وشمال شرقي سوريا، في حين يمارس شركاؤها على الأرض ضغوطاً على التنظيم.

وكان تحالف قوى سوريا الديمقراطية المعارض المدعوم من الولايات المتحدة الذي يضم مليشيا وحدات الشعب الكردية قد شن هجوماً الأسبوع الماضي على "الدولة" في محافظة الحسكة الشمالية الشرقية على الحدود مع العراق، فيما يتركز القتال قرب بلدة الهول.

مكة المكرمة