مقتل ناشطين سوريين مناهضين لتنظيم "الدولة" في أورفا التركية

الناشط إبراهيم عبد القادر وصديقه فارس حمادي

الناشط إبراهيم عبد القادر وصديقه فارس حمادي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 30-10-2015 الساعة 14:13
أنقرة - الخليج أونلاين


عُثر صباح الجمعة، على ناشط مناهض لتنظيم "الدولة"، وصديقه مقطوعي الرأس داخل منزل في جنوبي تركيا، وفق ما أكد ناشط مؤسس لحملة "الرقة تذبح بصمت".

وقال "أبو محمد" لوكالة فرانس برس، إنه تم العثور على إبراهيم عبد القادر: "وهو أحد أعضاء فريقنا، وصديقه فارس حمادي، مقطوعي الرأس في منزل الأخير في مدينة أورفا التركية".

واتهمت حملة "الرقة تذبح بصمت" التي توثق انتهاكات تنظيم "الدولة" في شمالي سوريا، عبر صفحتها على فيسبوك، التنظيم بالوقوف خلف قتل الرجلين.

وقالت وسائل إعلام تركية إن القتيلين صحفيان وقتلا عن طريق قطع الحلق في شانلي أورفا، وسط أنباء عن اعتقال 7 سوريين مشتبه بهم.

مكة المكرمة