مقتل وإصابة العشرات بثلاثة تفجيرات في بغداد

تفجيرات بغداد جاءت بالتزامن مع الهجوم على مدينة الفلوجة

تفجيرات بغداد جاءت بالتزامن مع الهجوم على مدينة الفلوجة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 30-05-2016 الساعة 10:18
بغداد - الخليج أونلاين


قُتل وأصيب العشرات في حصيلة أولية لثلاثة تفجيرات وقعت، الاثنين، بمناطق متفرقة من العاصمة العراقية بغداد.

ووفقاً لوكالة الأناضول، قال النقيب في الجيش العراقي إحسان الخفاجي: إن "7 أشخاص قتلوا، وأصيب أكثر من 15 آخرين بجروح، بانفجار سيارة مفخخة كانت مركونة على جانب الطريق بالقرب من سوق شلال الشعبي بمنطقة الشعب شمالي بغداد".

وأضاف أن "شخصين آخرين قتلا وجرح 7 كحصيلة أولية، عندما فجر انتحاري السيارة المفخخة التي كان يقودها أمام مركز للشرطة في قضاء الطارمية شمالي بغداد"، مشيراً إلى أن "القوات الأمنية المكلفة بحماية المركز الأمني أطلقت النار على الانتحاري الذي كان يحاول اقتحام المركز بسيارته، إلا أن الأخير تمكن من تفجير نفسه على مقربة من المكان".

وفي مدينة الصدر، شرقي بغداد، سقط عشرة أشخاص بين قتيل وجريح بانفجار دراجة نارية مفخخة، بحسب ما نقلت وكالة "المدى" عن مصدر أمني.

وأكد المصدر أن "دراجة نارية مفخخة كانت مركونة قرب محال تجارية في قطاع 43 بمدينة الصدر، انفجرت صباحاً، ما أسفر عن مقتل شخص وإصابة تسعة آخرين بجروح".

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "سيارات الإسعاف هرعت إلى منطقة الحادث ونقلت الجرحى الى مستشفى قريب لتلقي العلاج وجثة القتيل إلى دائرة الطب العدلي، فيما فرضت طوقاً أمنياً على منطقة الحادث ومنعت الاقتراب منه".

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن التفجيرات، لكن المسؤولين الأمنيين العراقيين، يقولون إن تنظيم "الدولة" يقف وراء غالبية تلك الهجمات التي تنفذ بعبوات ناسفة وسيارات مفخخة وانتحاريين.

وكان 55 عراقياً على الأقل قتلوا، وأصيب أكثر من 100 آخرون بجروح مختلفة، في 17 مايو/ أيار الجاري، من جراء 4 تفجيرات استهدفت مناطق شعبية وأسواقاً، في أعنف هجمات تعرضت لها العاصمة العراقية خلال العام الجاري.

مكة المكرمة