مقتل وجرح 30 عراقياً بقصف للجيش على الفلوجة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 14-08-2014 الساعة 13:39
الفلوجة-الخليج أونلاين


قتل 15 عراقياً في قصف تعرضت له عدد من أحياء مدينة الفلوجة في محافظة الأنبار غرب العراق، مساء الأربعاء (08/13)، بينهم أطفال ونساء.

وقال الدكتور أحمد الشامي، رئيس الأطباء المقيمين في مستشفى الفلوجة التعليمي: إن 15 شهيداً، بينهم أربعة أطفال وامرأة، إضافة إلى 15 جريحاً، سقطوا مساء أمس الأربعاء، من جراء قيام قوات من الجيش العراقي بقصف عدد من أحياء المدينة منتصف الليل، مشيراً إلى أن "حصيلة الشهداء والجرحى جراء قصف الجيش العراقي العشوائي المستمر لمدينة الفلوجة بلغت 702 شهيد و 2348 جريحاً حتى ليلة الأربعاء".

وأكدت مصادر لـ"الخليج أونلاين" من داخل الفلوجة، "أن المدينة شهدت أمس الأربعاء أعنف موجة قصف، ليطال العشرات من منازل المواطنين والمحال التجارية، فضلاً عن الأحياء السكنية للمدينة".

وأضافت المصادر أن القصف الذي تعرضت له المدينة؛ بالبراميل المتفجرة وصواريخ الطائرات والراجمات.

واستهدف القصف أيضاً محطة ماء حي الرسالة غرب المدينة، وتعد المحطة السادسة التي تتعرض للقصف، ما أدى إلى إيقافها عن العمل؛ ولم يتبقَّ في المدينة محطة واحدة لضخ وتصفية المياه الصالحة أو العمل.

استهدف القصف الصاروخي على مدينة الفلوجة أيضاً جامع الشيخ حمزة غرب المدينة، بالقرب من الجسر الجديد، مُلحقاً أضراراً مادية جسيمة بكل أرجاء الجامع ومرافقه، ليصل عدد جوامع الفلوجة التي استهدِفت من جراء الحرب التي تشنها قوات أمن عراقية مصحوبة بمليشيات شيعية منذ مطلع العام الحلي، إلى ثلاثين جامعاً ومسجداً توزعت على جميع مناطق وأحياء المدينة.

مكة المكرمة