مقتل 19 جندياً يمنياً بهجوم على نقطة عسكرية في حضرموت

من موقع التفجير الذي استهدف تجمعاً للحوثيين في العاصمة صنعاء اليوم

من موقع التفجير الذي استهدف تجمعاً للحوثيين في العاصمة صنعاء اليوم

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 09-10-2014 الساعة 17:17
صنعاء - الخليج أونلاين


قتل 19 جندياً يمنياً في هجوم انتحاري استهدف نقطة عسكرية تابعة للجيش اليمني، اليوم الخميس، في حضرموت جنوبي البلاد.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية عن مصدر عسكري في قيادة المنطقة العسكرية الثانية قوله: إن "عناصر إرهابية من تنظيم القاعدة أقدمت، فجر اليوم الخميس، على مهاجمة نقطة الغبر الواقعة غرب مدينة المكلا (كبرى مدن حضرموت) بسيارة مفخخة، تلاها اشتباك مع جنود النقطة"، ولم تعلن أية جهة بعد - بما فيها القاعدة - مسؤوليتها عن الهجوم حتى عصر اليوم.

وأوضح المصدر أن الهجوم أدى إلى مقتل 19 جندياً وإصابة 13 آخرين، ومصرع العديد من تلك العناصر التي وصفها بـ"الإرهابية".

وكان تفجير انتحاري قد هز، اليوم، العاصمة اليمنية، استهدف تجمعاً للحوثيين في ميدان التحرير وسط صنعاء، أدى إلى مقتل 33 شخصاً بحسب مصادر أمنية.

وتزامناً مع هذه الأحداث، قال الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، خلال اجتماعه بسفراء الدول العشر الراعية للمبادرة الخليجية اليوم: إن "الحرص على الأمن والاستقرار والوحدة هو همنا الأول، وكذا تجنيب كارثة الصدام والحرب الأهلية التي لا تبقي ولا تذر"، حسب الوكالة الرسمية.

وذكرت وسائل إعلام يمنية، أن هجوم حضرموت تم بسيارة مفخخة، ولفتت إلى أنه أسفر عن تدمير طقم عسكري ومصفحة كانتا تقف بالقرب من النقطة، كما تسبب الانفجار بتدمير مبنى صغير من طابقين تابع للنقطة.

ودفعت وحدات الجيش عقب الهجوم الانتحاري بعدد من الوحدات إلى محيط النقطة العسكرية، حيث دارت مواجهات مسلحة مع عناصر من القاعدة التي شنت الهجوم، وفقاً لوسائل الإعلام تلك.

وكان مسلحو تنظيم القاعدة قد شنوا هجمات مماثلة على مواقع عسكرية ومراكز حكومية، في مناطق متفرقة من محافظة حضرموت التي تشهد منذ العام 2011 مواجهات متقطعة بين القوات الحكومية وعناصر التنظيم.

مكة المكرمة