مقتل 2 من قيادات مليشيا "حزب الله" في سوريا

الحزب خسر عدداً من قياداته في سوريا (تعبيرية)

الحزب خسر عدداً من قياداته في سوريا (تعبيرية)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 14-05-2017 الساعة 09:33
بيروت - الخليج أونلاين


قالت مصادر قريبة من مليشيا حزب الله اللبناني، السبت، إن اثنين من قيادات الحزب قتلا في المعارك السورية، لكنها لم تحدّد كيفية ولا توقيت مقتلهما.

ووفقاً لفرانس برس، اعترفت المليشيا اللبنانية بمقتل القيادي الميداني، علي محمد بيز، الملقّب بـ "الحاج أبو حسن"، والقيادي حسين سامي رشيد، الملقّب بـ "الحاج باقر"، في سوريا، دون أن تحدد موعد أو تفاصيل مقتلهما.

وبحسب المصادر، فإن أبو باقر ينحدر من بلدة مجدل زون في جنوب لبنان، في حين ينحدر أبو حسن من بلدة مشغرة البقاعية.

اقرأ أيضاً

استمرار الاشتباكات في العاصمة الليبية وتلويح غربي بالتدخّل

ومنذ اندلاع الثورة السورية عام 2011، يقاتل الحزب إلى جانب رئيس النظام السوري بشار الأسد، قبل أن يعلن الانخراط العسكري بشكل علني في المعارك السورية عام 2014.

وخلال هذه السنوات، مُني الحزب بهزائم عديدة، وخسر عدداً كبيراً من قياداته ورموزه العسكرية في ساحات الأراضي السورية.

وبحسب إحصاء حديث للمرصد السوري لحقوق الإنسان، فقد قتل أكثر من 1500 عنصر من عناصر الحزب في سوريا، إضافة لعدد غير معروف من الجرحى.

مكة المكرمة