مقتل 3 مدنيين في جازان والحوثيون يتحدثون عن قتل 8 جنود

عناصر من الجيش السعودي يسيرون في جنازة (أرشيف)

عناصر من الجيش السعودي يسيرون في جنازة (أرشيف)

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 09-06-2018 الساعة 22:28
الرياض - الخليج أونلاين


أعلن التحالف العربي في اليمن، السبت، ارتفاع عدد قتلى مقذوفات حوثية على منطقة جازان، جنوبي السعودية، من مدنيين اثنين إلى ثلاثة.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن المتحدث باسم قوات التحالف، العقيد الركن تركي المالكي، قوله: إن "استهداف مليشيا الحوثية الإرهابية التابعة لإيران لمدنيين بمقذوف نتج عنه استشهاد ثلاثة مدنيين في منطقة جازان".

وأضاف: إن "المقذوف أُطلق بطريقة متعمدة لاستهداف المدنيين".

اقرأ أيضاً :

قنص جندي سعودي.. والمملكة ترصد صاروخين حوثيين

وأكد أن "قيادة القوات المشتركة للتحالف ستضرب بيدٍ من حديد كل من يهدد سلامة مواطنيها، والمقيمين، ومقدرات المملكة".

وفي وقت سابق اليوم، نقلت قناة "الإخبارية" السعودية الرسمية عن التحالف مقتل مدنيين اثنين، في قصف للحوثيين على جازان.

من جهتها أعلنت قناة "المسيرة" التابعة للحوثيين، مساء السبت، أن "القوة الصاروخية والمدفعية دكت تجمعات ومواقع الجيش السعودي (..) في جازان وميدي والرمضة والخشل والسودة، وأدت تلك العملية إلى مقتل 8 من أفراد القوات السعودية".

والجمعة، أعلنت الدفاعات السعودية رصد صاروخين باليستيين أطلقا باتجاه نجران، ليرتفع عددها إلى 8 خلال شهر رمضان.

وأوضح التحالف أن الصاروخ الأول فشل وسقط داخل الأراضي اليمنية، في حين سقط الآخر في منطقة صحراوية، دون مزيد من التفاصيل.

وسبق أن اعترض التحالف 6 صواريخ باليستية في خلال شهر رمضان الجاري (بدأ في 17 مايو الماضي).

وبهذا يبلغ العدد الإجمالي للصواريخ التي استهدفت المملكة 150، منذ بدء العمليات العسكرية للتحالف باليمن قبل 3 سنوات.

ومنذ 26 مارس 2015، تقود الرياض تحالفاً عسكرياً لدعم القوات الحكومية اليمنية في مواجهة مليشيات الحوثي التي تسيطر على عدة محافظات، بينها صنعاء، منذ 21 سبتمبر 2014.

وتقول الأمم المتحدة إن الحرب المستمرّة في اليمن، منذ أكثر من ثلاث سنوات، أسفرت عن مقتل عشرة آلاف شخص، كما تسبّبت في تفشّي الأوبئة والمجاعة بمعظم مدن البلاد.

مكة المكرمة