مقتل 4 جنود يمنيين.. وبنعمر يلتقي زعيم الحوثيين في صعدة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 17-09-2014 الساعة 14:11
صنعاء - الخليج أونلاين


وصل المبعوث الأممي إلى اليمن جمال بنعمر، إلى محافظة صعدة للقاء زعيم جماعة الحوثيين، في الوقت الذي قتل فيه 4 جنود يمنيين برصاص الجماعة.

وقتل اليوم أربعة جنود من الجيش اليمني، في اشتباكات مع مسلحين من جماعة الحوثيين في منطقة حزيز، جنوب العاصمة صنعاء.

ونقلت وكالة "الأناضول" عن شهود عيان قولهم إن "مسلحين تابعين لجماعة الحوثي منعوا دورية عسكرية من دخول صنعاء، ما أدى إلى اندلاع اشتباكات بين الطرفين، أسفرت عن مقتل 4 من جنود الدورية، فيما لم تعرف على الفور خسائر الطرف الآخر".

من جهة أخرى، وصل مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن جمال بنعمر، اليوم الأربعاء (09/17)، إلى محافظة صعدة (شمال البلاد وتعد معقل الحوثيين) قادماً من العاصمة صنعاء؛ للقاء زعيم الحوثيين عبد الملك الحوثي، في إطار الجهود الرامية لحل الأزمة الحالية بين السلطات والحوثيين المطالبين بإسقاط الحكومة وإلغاء قرار رفع أسعار الوقود.

وقال المصدر، طالباً عدم ذكر اسمه: إن "زيارة المبعوث الأممي تأتي أيضاً لإقناع زعيم الحوثيين من أجل إنهاء المواجهات التي يخوضها الحوثيون مع قوات الجيش في صنعاء ومحافظة الجوف شمالي البلاد".

وأعلن "بنعمر"، أمس الثلاثاء، أنه "يواصل مشاوراته المكثفة مع الأطراف المعنية من أجل إيجاد حل سلمي للأزمة الراهنة" في اليمن.

وذكر في بيان له، أنه التقى الاثنين (أمس الأول) الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، ومسؤوليين يمنيين آخرين بالإضافة إلى ممثلين عن الحوثيين.

وأضاف بنعمر أن المشاورات مع الأطراف التي التقاها "تركزت على سبل معالجة الأزمة، وضرورة التوافق على حلول عاجلة مبنية على مخرجات مؤتمر الحوار الوطني".

كما أكد أنه بحث الأزمة هاتفياً مع أمين عام مجلس التعاون لدول الخليج، عبد اللطيف الزياني، والتقى كلاً من المبعوث البريطاني الخاص إلى اليمن آلن دنكن، والسفيرة البريطانية جين ماريوت، والسفير الأمريكي بصنعاء ماثيو تولر.

وتقيم جماعة الحوثي خياماً للاعتصام حول مداخل العاصمة منذ (08/14)، قبل أن تقيم خياماً أخرى قرب مقار حكومية وسط المدينة، وتنظم مظاهرات حاشدة تطورت لاحقاً إلى قطع طرق رئيسية، مطالبين بإقالة الحكومة التي يصفونها بـ"الفاشلة"، وإلغاء قرار رفع الدعم عن المشتقات النفطية.

واتهمت السلطات اليمنية، الأربعاء الماضي، جماعة الحوثي، التي وصفتها بـ"المسلحة"، بـ"القيام باعتداءات طالت عدداً من المنشآت التعليمية، والمباني، والمؤسسات الحكومية والخاصة في منطقة حزيز جنوبي صنعاء"، واعتبرت ذلك "عملية ممنهجة تهدف إلى إقلاق السكينة العامة وتعريض أمن واستقرار الوطن للخطر"، بحسب الوكالة اليمنية الرسمية للأنباء.

مكة المكرمة