ناشيونال إنتيرست: أمريكا تميل لجانب قطر في صراعها مع السعودية

إدارة ترامب حققت نتائج طيبة في طريقها لحل الأزمة الخليجية

إدارة ترامب حققت نتائج طيبة في طريقها لحل الأزمة الخليجية

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 03-02-2018 الساعة 15:44
ترجمة الخليج أونلاين - منال حميد


اعتبرت مجلة "ناشيونال إنتيرست" أن البيان الذي صدر في أعقاب الحوار الاستراتيجي القطري-الأمريكي، الذي عقد قبل أيام، بمنزلة إعلان سياسي واضح بأن الولايات المتحدة مستعدة للدفاع عن قطر ضد أي هجوم غير مبرر، وهو بيان قوي رغم بعض العبارات المعتدلة والبيروقراطية التي غلفته.

وزيرا الخارجية والدفاع الأمريكيان ريكس تيلرسون وجيمس ماتيس سبق لهما أن عبرا عن مواقفهما المتضامنة مع قطر، ولكن ليس بالصيغة التي جاء بها البيان الصادر في ختام الحوار الاستراتيجي، ولكن صياغة البيان تؤكد أنهما كانا على دراية بما تضمنه البيان، حتى بعد أن أعاد تيلرسون التأكيد أن قطر شريك قوي وموثوق به بالنسبة للولايات المتحدة الأمريكية.

شاهد أيضاً :

في سنويتها الأولى.. هل ستنتهي الأزمة الخليجية بقمّة كامب ديفيد؟

كما تشير التصريحات الأمريكية التي أعقبت البيان إلى أن واشنطن قررت اعتماد قطر شريكاً وصديقاً، ومن ثم فإنها يمكن أن تعمل من أجل دفع السعودية والدول المتحالفة معها إلى تخفيف إجراءاتها ضد قطر، وفِي نهاية المطاف يمكن أن يقود ذلك إلى مصالحة.

ولفتت المجلة إلى أن الحل يكمن في قدرة الولايات المتحدة على منح كل طرف في الأزمة الخليجية انتصاراً رمزياً، وهو صعب بالنسبة للقادة السعوديين الذين يواجهون ضغوطاً كبيرة في حرب اليمن، التي لم يحققوا فيها أي نتيجة تذكر.

وكما تقول الصحيفة فليس من السهولة أبداً التوسط في نزاعات الأصدقاء، ولكن ما يمكن قوله إن إدارة ترامب قد حققت نتائج طيبة في طريقها لحل الأزمة الخليجية.

مكة المكرمة