نتنياهو: سنرد بقوة إن هاجمتنا حماس عبر الأنفاق

"قدراتنا الدفاعية والهجومية تتطور بسرعة"

"قدراتنا الدفاعية والهجومية تتطور بسرعة"

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 01-02-2016 الساعة 09:37
القدس المحتلة- الخليج أونلاين


توعد رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، مساء الأحد، حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، حال استخدامها الأنفاق في هجمات محتملة ضد "إسرئيل".

وقال خلال كلمة في مؤتمر السفراء الإسرائيليين في الخارج (أقامته وزارة الخارجية الإسرائيلية): "إننا نعمل بشكل ممنهج، وبرباطة جأش، ضد جميع التهديدات، بما فيها التهديد الذي تمثله حماس، ونستخدم الوسائل الدفاعية والهجومية على حد سواء".
وأضاف نتنياهو، بحسب بيان: "إذا تم الاعتداء علينا عبر الأنفاق التي تمتد من قطاع غزة، سنرد بقوة كبيرة جداً ضد حماس، وبقوة أكبر بكثير ممّا تم استخدامه في الحرب الأخيرة على القطاع".

وشن الاحتلال الإسرائيلي في السابع من يوليو/تموز 2014، عدواناً على غزة استمر 51 يوماً، أدى إلى استشهاد 2322 فلسطينياً، وإصابة نحو 11 ألفاً آخرين، وفق وزارة الصحة الفلسطينية، في حين أفادت بيانات رسمية إسرائيلية مقتل 68 عسكرياً، و4 مدنيين، إضافة إلى عامل أجنبي واحد، وإصابة 2522 شخصاً، بينهم 740 عسكرياً، خلالها.
وتابع نتنياهو، قائلاً: "أعتقد أنهم يفهمون ذلك في المنطقة، وفي أنحاء العالم، وآمل ألّا نحتاج إلى ذلك، لكن قدراتنا الدفاعية والهجومية تتطور بسرعة، ولا أقترح على أحد اختبارها".

وتأتي تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي على خلفية تصريحات أدلى بها، إسماعيل هنية، نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، يوم الجمعة الماضي، وقال فيها إن كتائب القسام، الجناح المسلح للحركة، حفرت الأنفاق "لتدافع عن غزة، وتحصّنها وتحميها، وتشكل نقطة الانطلاق نحو بقية أرض فلسطين".
وفي تعليق منه على تصريحات، هنية، قال الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، أول أمس السبت، إن التصريحات التي صدرت مؤخراً عن قادة حماس حول بناء الأنفاق، وإطلاق الصواريخ على إسرائيل، قد أصابته بـ"الفزع".
وأمس الأحد، رفضت حماس تصريحات الأمين العام للأمم المتحدة، ووصفتها بأنها "منافية للقانون الدولي"، ومنحازة لإسرائيل، وأضافت: "نرفض هذه التصريحات حول أنفاق المقاومة، التي نؤكد أنها دفاعية لحماية قطاع غزة".

مكة المكرمة