نجاة المسؤول الشرعي في "هيئة تحرير الشام" من محاولة اغتيال

رجل الدين السعودي عبد الله المحيسني

رجل الدين السعودي عبد الله المحيسني

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 16-06-2017 الساعة 23:08
دمشق - الخليج أونلاين


نجا رجل الدين السعودي عبد الله المحيسني، المصنف ضمن قائمة الإرهاب السعودية، من محاولة اغتيال نفذها انتحاري في إدلب بسوريا الجمعة، في حين أفاد مراسل "الخليج أونلاين" بمقتل اثنين وإصابة 9 آخرين.

وظهر عبد الله المحيسني، وهو المسؤول الشرعي في "هيئة تحرير الشام"، في مقطع مصور وهو يقول إنه لم يصب في الانفجار، موضحاً: "ركبنا السيارة فإذا برجل يركض باتجاهنا مرتدياً حزاماً ناسفاً، فاقترب من السيارة ثم فجر نفسه"، بحسب روسيا اليوم.

وأفاد ناشطون سوريون أن الاستهداف حصل خلال خروج المحيسني من جامع أبو ذر في مدينة إدلب، بعد انتهاء الصلاة، ونشروا مجموعة من الصور لمكان العملية الانتحارية.

وتصف عديد من دول المنطقة عبد الله المحيسني (سعودي الجنسية) بأنه إرهابي، وكذلك الولايات المتحدة التي شنت عدة مرات ضربات جوية ضد "هيئة تحرير الشام"، وهي الجماعة التي يرتبط بها المحيسني.

اقرأ أيضاً :

وزير خارجية قطر: الإجراءات ضدنا لم تمارس مع دول معادية

والمحيسني عضو بمجلس شورى "هيئة تحرير الشام"، التحالف الذي يضم عدة فصائل منها "جبهة فتح الشام"، التي كانت تعرف سابقاً بجبهة النصرة.

مكة المكرمة