نظام الأسد يقصف سوقاً بغوطة دمشق ويصيب 15 مدنياً

يحاصر النظام غوطة دمشق الشرقية منذ نحو 5 أعوام

يحاصر النظام غوطة دمشق الشرقية منذ نحو 5 أعوام

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 04-09-2017 الساعة 15:52
دمشق - الخليج أونلاين


أصيب 15 مدنياً، الاثنين، من جراء قصف مدفعي نفذته قوات النظام السوري على سوق ببلدة "عين ترما" الخاضعة لسيطرة المعارضة في غوطة دمشق الشرقية، المدرجة ضمن "مناطق خفض التوتر".

وقال عمر عبيدة، المسؤول الإعلامي في الدفاع المدني (الخوذ البيضاء)، إن الجرحى جرى نقلهم إلى المشافي الميدانية بالبلدة، مشيراً إلى أن بعضهم في حالة حرجة.

ولفت لوكالة "الأناضول" إلى أن القصف أسفر أيضاً عن إلحاق أضرار مادية بالسوق.

ويحاصر النظام غوطة دمشق الشرقية منذ نحو 5 أعوام، إلا أنه كثف هجماته على المنطقة في الأشهر الأخيرة.

وترمي قوات النظام لفصل حي جوبر الدمشقي، والخاضع للمعارضة، عن بلدتي عين ترما وزملكا.

واتفقت الدول الضامنة؛ تركيا وروسيا وإيران، في النسخة الرابعة من اجتماعات أستانة بكازاخستان، يومي 3 و4 مايو الماضي، على تشكيل مناطق خالية من الاشتباكات، أو كما باتت تعرف بمناطق خفض التصعيد أو التوتر بسوريا.

والمناطق هي إدلب وأجزاء من المحافظات المحيطة (اللاذقية وحماة وحلب)، ومناطق معينة شرقي محافظة حمص، والغوطة الشرقية، ومناطق محددة جنوبي البلاد (محافظتي درعا والقنيطرة).

مكة المكرمة