هجوم مباغت لتنظيم "الدولة" في تكريت والأنبار

مقاتلو "التنظيم" استعادوا مواقع سيطر عليها الجيش العراقي قبل 72 ساعة

مقاتلو "التنظيم" استعادوا مواقع سيطر عليها الجيش العراقي قبل 72 ساعة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 25-03-2015 الساعة 20:36
بغداد - عمرالجنابي - الخليج أونلاين


أفاد مصدر عشائري في منطقة المزرعة، شمال مدينة تكريت، مركز محافظة صلاح الدين (175 كم) إلى الشمال من بغداد، أن مواجهات عنيفة اندلعت، فجر الأربعاء، بين القوات الأمنية والحشد الشعبي وأبناء العشائر من جهة، ومقاتلي تنظيم "الدولة" من جهة أخرى، فيما شهد قضاء "الكرمة" شمال شرق الفلوجة إلى الغرب من بغداد، مواجهات مماثلة.

وقال الشيخ والقائد الميداني لمقاتلي الحشد الشعبي، لعشيرة القيسيين، في منطقة المزرعة، هادي القيسي، في حديث لـ"الخليج أونلاين": "إن قصفاً عنيفاً تعرضت له منطقة المزرعة (30 كم) إلى الشمال من تكريت، فجر اليوم (الأربعاء)، أعقبها مواجهات عنيفة من محورين أسفرت عن سقوط ثلاثة قتلى و15 جريحاً".

وأضاف أن مقاتلي التنظيم "تمكنوا خلال الهجوم من السيطرة على نحو 40 بالمئة من المنطقة، فضلاً عن محاصرتها من محاور عدة".

وأكد أن قوات الجيش والحشد الشعبي "منهارة بالكامل"، لافتاً إلى أن "ما هو موجود من ذخيرة لدى المقاتلين لا ينسجم مع حجم الهجمات التي تتعرض لها المنطقة".

الشيخ العشائري، أكد أنه يقاتل وأفراد عشيرته إلى جانب الجيش العراقي، مستخدمين إمكاناتهم المادية وأسلحتهم الشخصية، ورغم مناشدتهم الحكومة العراقية منذ نحو عشرة أيام لتقديم الدعم العسكري لهم والتعزيزات الميدانية؛ ليتمكنوا من مواصلة قتال عناصر "التنظيم"؛ فإن الحكومة لم تستجب لمناشدتهم، حسب قوله.

وبينما يحاول مقاتلو تنظيم "الدولة" بسط سيطرتهم الكاملة على منطقة المزرعة إلى الشمال من تكريت، تمكن انتحاري يرتدي حزاماً ناسفاً من تفجير نفسه أثناء محاولة القوات الأمنية التقدم صوب تكريت، من جهة منطقة الديوم، غرب تكريت؛ أسفر عن قتل وإصابة 12 عنصراً من الحشد الشعبي، حسب ما أكده جنود في الجيش العراقي.

وفي السياق ذاته، شن مقاتلو تنظيم "الدولة" هجوماً مضاداً على مواقع للقوات الأمنية، قرب مدينة الكرمة غرب بغداد، استعادتها هذه القوات قبل يومين من سيطرة "التنظيم".

وقال شهود عيان في منطقة "28 نيسان" قرب الكرمة، لـ"الخليج أونلاين": إن اشتباكات عنيفة اندلعت في وقت متأخر من ليلة الثلاثاء، في مناطق ذراع دجلة و28 نيسان والجامعة والهياكل واللهيب والجنابيين، وهي مناطق تقع في جنوب محافظة صلاح الدين، وأكدت المصادر تمكن مقاتلي التنظيم خلالها من إحراز تقدم على الساتر المحاذي لنهر دجلة.

وأضاف الشهود أن مقاتلي التنظيم، تمكنوا من استعادة السيطرة على قرى "اللهيب والجنابيين"، بعد أن كانت القوات الأمنية سيطرت عليها خلال الـ72 ساعة الماضية.

وليس ببعيد عن الكرمة، شن تنظيم "الدولة" هجوماً واسعاً على منطقة "عامرية الفلوجة" في محافظة "الأنبار" غربي العراق، ليلة الأربعاء، ما أدى إلى وقوع خسائر بالمعدات والأرواح بين صفوف القوات الحكومية ومقاتلي العشائر.

وقال عضو المجلس المحلي لناحية عامرية الفلوجة محمد العيساوي، في حديث لـ"الخليج أونلاين": إن معارك عنيفة اندلعت على محيط عامرية الفلوجة، استمرت لأكثر من 4 ساعات، بعد مباغتة "التنظيم" مواقع حيوية للقوات الأمنية الموجودة هناك.

وأضاف أن مقاتلي "التنظيم" تمكنوا من اقتحام الخطوط الأمامية للقوات الأمنية وأبناء العشائر، وبعد ذلك انسحب من تلك المواقع؛ عقب تكبد الطرفين الكثير من الخسائر في الأرواح والمعدات.

يذكر أن ناحية "عامرية الفلوجة" تشهد منذ أشهر حصاراً من قبل عناصر تنظيم "الدولة"، ومحاولات عديدة منه للدخول إليها، وتشهد الناحية معارك شرسة من قبل مقاتلي العشائر والقوات الحكومية الموجودة في القضاء.

مكة المكرمة