"هيلي" تهاجم بن سلمان: تخلَّ عن سلوك "قُطاع الطرق"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/LMnPye

استخدمت المندوبة الأمريكية عبارات قاسية تجاه محمد بن سلمان

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 19-12-2018 الساعة 12:55

وجّهت نيكي هيلي، مندوبة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة، عبارات "قاسية" إلى ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، وطالبته بالتخلّي عن سلوك "قطاع الطرق".

جاء ذلك في تصريحات صحفية أدلت بها هيلي، يوم الثلاثاء، وهي من المقرّر أن تغادر منصبها بحلول نهاية العام الجاري، حسبما نقلت صحيفة "واشنطن إكزمينير" الأمريكية.

وقالت هيلي: "يتعيّن على ولي العهد السعودي التخلّي عن سلوك قطاع الطرق الذي يتعامل به"، مضيفة: "محمد بن سلمان كان مهملاً في بعض الأحيان"، بحسب المصدر ذاته.

ورأت الصحيفة أن المندوبة الأمريكية استخدمت عبارات "قاسية" تجاه ولي العهد السعودي، مقارنة بالعبارات التي تستخدمها إدارة الرئيس دونالد ترامب، لا سيما من جانب الرئيس نفسه ووزير خارجيته، مايك بومبيو.

وفي هذا السياق شدّدت هيلي على أن ولي العهد السعودي "يدين للولايات المتحدة ببعض المسؤولية فيما حدث لـ(الصحفي السعودي جمال) خاشقجي، بدون شك".

ويوم الأربعاء الماضي، حمّلت هيلي حكومة السعودية وولي عهدها مسؤولية مقتل خاشقجي، داخل قنصلية المملكة في إسطنبول، مطلع أكتوبر الماضي.

كما لفتت حينئذ إلى ضرورة إجراء "حوار جادّ وصارم مع السعوديين، وإخبارهم بأن الولايات المتحدة لن تتغاضى عن مقتل خاشقجي".

وأثارت جريمة قتل خاشقجي غضباً عالمياً ومطالبات مستمرة بالكشف عن مكان الجثة، ومن أمر بقتله، لكن الرياض وبعدما قدّمت تفسيرات متضاربة أعلنت، بعد 18 يوماً من الإنكار، أنه تم تقطيع جثته إثر فشل "مفاوضات لإقناعه بالعودة إلى المملكة".

وخلص تقرير أعدّته وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية (CIA)، مؤخراً، إلى أن "قتل خاشقجي كان بأمر مباشر من بن سلمان"، لكن ترامب شكّك في تقرير الوكالة، وتعهّد بأن يظل "شريكاً راسخاً" للسعودية.

كما أقرّ مجلس الشيوخ بالإجماع، الأسبوع الماضي، مشروع قانون يحمّل بن سلمان مسؤولية قتل خاشقجي، حيث دعا القرار الحكومة السعودية لـ"ضمان محاسبةٍ مناسِبة" للمسؤولين عن الجريمة.

وعلّق رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ، الجمهوري بوب كوركر، على ذلك قائلاً: "يسعدني أن مجلس الشيوخ تحدّث بصوت واحد، ومرَّر بأغلبية كبيرة مشروع قرار يحمّل بن سلمان مسؤولية اغتيال خاشقجي".

كما أيّد المجلس لاحقاً مشروع قانون يُنهي الدعم العسكري الأمريكي لحرب اليمن، في تحدٍّ للرئيس دونالد ترامب، وذلك في تصويت تاريخي يعكس غضب المشرّعين من جريمة مقتل خاشقجي، وسياسة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان الداخلية والخارجية.

مكة المكرمة