واشنطن تحذّر دمشق من استهداف طائراتها

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 16-09-2014 الساعة 08:39
واشنطن - الخليج أونلاين


حذر مسؤول أمريكي كبير من أن الجيش الأمريكي سوف يرد في حال استهدفت قوات الأسد إحدى طائراته التي ستشن غارات على مقاتلي تنظيم "الدولة الإسلامية".

ووفقاً لما أدلى به هذا المسؤول لوكالة الصحافة الفرنسية، مفضلاً عدم الكشف عن هويته، فإن لواشنطن فكرة محددة عن مكان وجود المنشآت السورية المضادة للطائرات، وإن الطيران الأمريكي سوف يرد في حال كان هدفاً لإطلاق النار عليه.

ولم يشن الطيران الأمريكي أية ضربة على الأراضي السورية حتى الآن.

وكانت بثينة شعبان، مستشارة رئيس النظام السوري بشار الأسد، هددت في تصريح لقناة "سي إن إن" باستهداف الطيران الأمريكي إذا ما اخترق المجال الجوي السوري لضرب التنظيم، وقالت: إن "دمشق قد تسقط الطائرات الأمريكية، لأنها أتت من دون إذن واعتدت على سيادة سوريا"، على حد قولها.

ورداً على تصريح المسؤولة السورية، قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما، حسبما نقلته صحيفة نيويورك تايمز: "إذا فكر الأسد وأمر قواته بإطلاق النار على الطائرات الأمريكية التي تدخل المجال الجوي السوري، فسندمر الدفاعات الجوية السورية عن آخرها، وسيكون هذا أسهل لقواتنا من ضرب مواقع داعش".

وكان أوباما أعلن، في إطار استراتيجيته لمحاربة تنظيم "الدولة"، أنه مستعد لشن ضربات جوية على التنظيم في سوريا مع تأكيده على عدم التعاون مع نظام دمشق، الذي قال إنه "فقد كل شرعية".

مكة المكرمة